"موارد الشرقية" تسترد عشرين مليون ريال لأصحابها

عبر استقبال ومعالجة 3478 دعوى

تمكنت إدارات التسوية الودية في مكاتب العمل بالمنطقة خلال شهر ديسمبر الماضي، من استقبال ومعالجة 3478 دعوى وإعادة أكثر من عشرين مليون ريال حقوق لأصحابها؛ وذلك بتوجيه ومتابعة مدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن بن فهد المقبل.

وبهذه الخطوة استطاعت إدارات التسوية الودية في مكاتب العمل بالمنطقة تحقيق إنجاز نسبة صلح تجاوزت 81% لإجمالي الدعاوى، في حين بلغت إجمالي المبالغ المستردة 20171672 ريالًا (أكثر من عشرين مليون ريال).

وأكد مدير عام فرع الوزارة بالمنطقة أن عملية الوصول إلى حل ودي يضمن حقوق الأطراف هي عملية متكاملة بين مدراء المكاتب بتمكين المصلحين والحرص على تدريبهم بما يضمن تحقيق كفاءة الأداء ودعم مدراء الإدارات بالصلاحيات والأدوات؛ للقياس وضمان جودة جلسات التسوية الودية.

يُذكر أن إدارات التسوية الودية بالمكاتب تُعنى بالخلافات العمالية بين العامل وصاحب العمل، ويتم فيها تقريب وجهات النظر والوساطة للوصول إلى حل ودي يحفظ حقوق الطرفين.

اعلان
"موارد الشرقية" تسترد عشرين مليون ريال لأصحابها
سبق

تمكنت إدارات التسوية الودية في مكاتب العمل بالمنطقة خلال شهر ديسمبر الماضي، من استقبال ومعالجة 3478 دعوى وإعادة أكثر من عشرين مليون ريال حقوق لأصحابها؛ وذلك بتوجيه ومتابعة مدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن بن فهد المقبل.

وبهذه الخطوة استطاعت إدارات التسوية الودية في مكاتب العمل بالمنطقة تحقيق إنجاز نسبة صلح تجاوزت 81% لإجمالي الدعاوى، في حين بلغت إجمالي المبالغ المستردة 20171672 ريالًا (أكثر من عشرين مليون ريال).

وأكد مدير عام فرع الوزارة بالمنطقة أن عملية الوصول إلى حل ودي يضمن حقوق الأطراف هي عملية متكاملة بين مدراء المكاتب بتمكين المصلحين والحرص على تدريبهم بما يضمن تحقيق كفاءة الأداء ودعم مدراء الإدارات بالصلاحيات والأدوات؛ للقياس وضمان جودة جلسات التسوية الودية.

يُذكر أن إدارات التسوية الودية بالمكاتب تُعنى بالخلافات العمالية بين العامل وصاحب العمل، ويتم فيها تقريب وجهات النظر والوساطة للوصول إلى حل ودي يحفظ حقوق الطرفين.

14 يناير 2021 - 1 جمادى الآخر 1442
07:04 PM

"موارد الشرقية" تسترد عشرين مليون ريال لأصحابها

عبر استقبال ومعالجة 3478 دعوى

A A A
0
3,584

تمكنت إدارات التسوية الودية في مكاتب العمل بالمنطقة خلال شهر ديسمبر الماضي، من استقبال ومعالجة 3478 دعوى وإعادة أكثر من عشرين مليون ريال حقوق لأصحابها؛ وذلك بتوجيه ومتابعة مدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن بن فهد المقبل.

وبهذه الخطوة استطاعت إدارات التسوية الودية في مكاتب العمل بالمنطقة تحقيق إنجاز نسبة صلح تجاوزت 81% لإجمالي الدعاوى، في حين بلغت إجمالي المبالغ المستردة 20171672 ريالًا (أكثر من عشرين مليون ريال).

وأكد مدير عام فرع الوزارة بالمنطقة أن عملية الوصول إلى حل ودي يضمن حقوق الأطراف هي عملية متكاملة بين مدراء المكاتب بتمكين المصلحين والحرص على تدريبهم بما يضمن تحقيق كفاءة الأداء ودعم مدراء الإدارات بالصلاحيات والأدوات؛ للقياس وضمان جودة جلسات التسوية الودية.

يُذكر أن إدارات التسوية الودية بالمكاتب تُعنى بالخلافات العمالية بين العامل وصاحب العمل، ويتم فيها تقريب وجهات النظر والوساطة للوصول إلى حل ودي يحفظ حقوق الطرفين.