مهرجان جازان للعسل.. نافذة تسويقية لـ50 أسرة منتجة بالعيدابي

البائعات أشدن بدعم وتشجيع القائمين على مثل هذه المهرجانات

يحقق مهرجان جازان للعسل في نسخته السابعة والمقامة فعالياته بساحة المركز الحضاري بمحافظة العيدابي، مبيعات مضاعفة للأسر المنتجة المشاركة في المهرجان.

ويُعد المهرجان نافذة تسويقية مميزة للأسر المنتجة والبالغ عددها 50 أسرة تنوعت منتجاتها ما بين المأكولات الشعبية والحرف والمشغولات اليدوية.

وأوضح عدد من البائعات أن المهرجان ترجم مهاراتهن من خلال دمجهن بالمجتمع، بعكس بيعهن من المنازل الذي قد يكون محصوراً على بعض الأشخاص.

وأكدن أن تميزهن يأتي من خلال دعم وتشجيع القائمين على مثل هذه المهرجانات التي تلامس المجتمع؛ إذ إن المنافسة بين الأسر لجذب المتسوقين أمر إيجابي، يعود بالنفع على الحركة الاقتصادية للمهرجان والمنطقة.

يُذكر أن المهرجان يشهد إقبالاً مثالياً وحركة سوقية متميزة، ترجمتها مبيعات الأسر المنتجة، مع ما يشهده المهرجان من فعاليات ثقافية وترفيهية ومسابقات متنوعة تجذب الزوار.

اعلان
مهرجان جازان للعسل.. نافذة تسويقية لـ50 أسرة منتجة بالعيدابي
سبق

يحقق مهرجان جازان للعسل في نسخته السابعة والمقامة فعالياته بساحة المركز الحضاري بمحافظة العيدابي، مبيعات مضاعفة للأسر المنتجة المشاركة في المهرجان.

ويُعد المهرجان نافذة تسويقية مميزة للأسر المنتجة والبالغ عددها 50 أسرة تنوعت منتجاتها ما بين المأكولات الشعبية والحرف والمشغولات اليدوية.

وأوضح عدد من البائعات أن المهرجان ترجم مهاراتهن من خلال دمجهن بالمجتمع، بعكس بيعهن من المنازل الذي قد يكون محصوراً على بعض الأشخاص.

وأكدن أن تميزهن يأتي من خلال دعم وتشجيع القائمين على مثل هذه المهرجانات التي تلامس المجتمع؛ إذ إن المنافسة بين الأسر لجذب المتسوقين أمر إيجابي، يعود بالنفع على الحركة الاقتصادية للمهرجان والمنطقة.

يُذكر أن المهرجان يشهد إقبالاً مثالياً وحركة سوقية متميزة، ترجمتها مبيعات الأسر المنتجة، مع ما يشهده المهرجان من فعاليات ثقافية وترفيهية ومسابقات متنوعة تجذب الزوار.

14 يناير 2022 - 11 جمادى الآخر 1443
02:23 PM

مهرجان جازان للعسل.. نافذة تسويقية لـ50 أسرة منتجة بالعيدابي

البائعات أشدن بدعم وتشجيع القائمين على مثل هذه المهرجانات

A A A
2
828

يحقق مهرجان جازان للعسل في نسخته السابعة والمقامة فعالياته بساحة المركز الحضاري بمحافظة العيدابي، مبيعات مضاعفة للأسر المنتجة المشاركة في المهرجان.

ويُعد المهرجان نافذة تسويقية مميزة للأسر المنتجة والبالغ عددها 50 أسرة تنوعت منتجاتها ما بين المأكولات الشعبية والحرف والمشغولات اليدوية.

وأوضح عدد من البائعات أن المهرجان ترجم مهاراتهن من خلال دمجهن بالمجتمع، بعكس بيعهن من المنازل الذي قد يكون محصوراً على بعض الأشخاص.

وأكدن أن تميزهن يأتي من خلال دعم وتشجيع القائمين على مثل هذه المهرجانات التي تلامس المجتمع؛ إذ إن المنافسة بين الأسر لجذب المتسوقين أمر إيجابي، يعود بالنفع على الحركة الاقتصادية للمهرجان والمنطقة.

يُذكر أن المهرجان يشهد إقبالاً مثالياً وحركة سوقية متميزة، ترجمتها مبيعات الأسر المنتجة، مع ما يشهده المهرجان من فعاليات ثقافية وترفيهية ومسابقات متنوعة تجذب الزوار.