شاهد بالصور.. "العلا" وهذه أفضل 10 أنشطة سياحية مذهلة فيها

جولات متنوعة بين الآثار والجبال والصخور

قدمت العلا الكثير من الجاذبية كمكان مليء بالحياة المزدهرة والغنية بالثقافة لعدة ممالك وشعوب على مدى آلاف السنين. وعلى الرغم من جاذبية المنطقة للإقامة على مر العقود، إلا أن العلا كانت مشهورة بالسياح. ففي شدة حرارة الصيف، وفرت واحة العلا فترة راحة باردة من الصحراء القاحلة مع وفرة المياه والطعام وكذلك التجارة لمن يجلبون البخور والمنسوجات والمجوهرات والعطريات والتوابل. فقد جاء السياح من قريب وبعيد، من الهند، سيلان، جنوب شرق آسيا، بلاد ما بين النهرين، اليونان ومصر وإيطاليا. لم يجلبوا البضائع للتجارة فحسب، بل جلبوا أيضًا أفكارًا حول الفن والعمارة والزراعة ومختلف جوانب الحياة.

وبينما رحل الناس منذ زمن بعيد، ظلت آثار محادثاتهم قائمة. فلا تزال التبادلات الثقافية مرئية من خلال أقدم أشكال الكتابة على الجدران أو وسائل التواصل الاجتماعي المحفورة على الوجوه الصخرية والمنحوتة في جبال الحجر الرملي.

وكوجهة مفتوحة للزوار على مدار العام، يواصل الصيف تقديم فرصة لاكتشاف هذه الأرض القديمة والشروع في رحلة جديدة عبر الصحراء الشاسعة والواحة الرائعة، لاكتشاف الألغاز والكشف عن الحقائق القديمة للمجتمعات والثقافات القديمة.

ونسرد فيما يلي أفضل عشر تجارب للصيف في العلا:

1. خذ جولة في طائرة الهليكوبتر:

استمتع بالمناظرالخلابة لآفاق الصحراء الخلابة والمناظر الطبيعية من سماء العلا.استمتع بمشاهدة المعالم الشهيرة مثل صخرة الفيل ومرايا وبلدة العلا القديمة من أعلى. قم بالتحليق فوق موقع التراث العالمي لليونسكو بالحِجر والتقط صورًا للمقابر المشهورة المنحوتة من الحجر الرملي. اجلس واسترخ بينما يرشدك الطيار فوق الأرض للتعرف على التطورات القديمة والجديدة من خلال سماعات الرأس أثناء تحليقك فوقها. بدأت هذه الجولات الجديدة في يوليو، وتعمل مرتين في اليوم خلال شهري يوليو وأغسطس، وتزداد تدريجياً بدءاً من سبتمبر.

2. تجربة ثقافية مثيرة:

النسخة الليلية من مسار الفنون الصخرية تجري داخل موقع الحِجر الآثري. سيتم إرشادك في جولة حول أحد أروع جبال الحِجر، حيث تتوقف عند المنحوتات والنقوش التي تركها المسافرون والحجاج والمقيمون على حد سواء منذ آلاف السنين. سينسج دليلك حكايات السفر والتجارة والعروض والتحذيرات التي تعمل الآن كمكتبة في الهواء الطلق للغات والرموز والصور المحفوظة. تتضمن تجربة الليل مشاعل للزوار لتسليط الضوء على التفاصيل المخفية في الصخور غير المرئية في النهار. تعرف على كيفية عيش هؤلاء الأشخاص والموروثات التي خلفوها وراءهم. تعمل الجولة في تمام الساعة 9:00 مساءً أيام الخميس والجمعة.

3. اذهب للتسوق:

قم بزيارة سوق المدينة القديمة وقم بالتسوق لشراء الفنون والحرف اليدوية والهدايا التذكارية والأدوات المنزلية المصنوعة محليًا. تقدم ديزرت ديزاينز مجموعة لا تقاوم من المجوهرات والأدوات المنزلية والهدايا ومنتجات السدو المصنوعة محليًا وإقليميًا. تقدم أوتا التي تم افتتاحها حديثًا سيراميكًا فريدًا من نوعه مصنوع يدويًا، وهناك متاجر تبيع أزياء من العبايات التي لا غنى عنها لفصل الصيف، ومتجر معصر الزيت يبيع زيوت المورينغا السحرية والزيوت الأخرى، بالإضافة إلى أزياء الشارع والمعرض الفني والأحجار الكريمة والصابون الطبيعي والبهارات والتمر وأكشاك الحمضيات، والتي ستجدها في السوق. وهناك أيضاً متجر فيرجن ميغاستور الجديد لجميع احتياجاتك الترفيهية.

4. شراء الهدايا التذكارية التي يجب اقتناؤها حسب الطلب:

لا يمكن لمحبي التسوق مغادرة العلا دون زيارة متاجر الأصول الثقافية الجديدة داخل المواقع التراثية. يضم متجر بوتيك الحِجر الرائد بالقرب من مركز الزوار في الحِجر أكبر مجموعة من الهدايا التذكارية، بالإضافة إلى البوتيكات في بلدة العلا القدية وموقع دادان الآثري والتي تقدم منتجات أكثر ملائمة لتلك المواقع. تصفح الأرفف المليئة بالخزف الحرفي عالي الجودة، والإكسسوارات الجلدية بما في ذلك الدفاتر والمنسوجات والشموع والزيوت والصابون والأعمال الفنية الطينية والقمصان والقبعات والأدوات المنزلية الخشبية التقليدية والسدو المصنوع حسب الطلب والمجوهرات الذهبية والفضية والعديد من الهدايا التذكارية الأخرى، وجميعها تمثل الاحتفال بالأيقونات والأنماط والتصاميم المتأصلة في مواقع العلا التراثية والمناظر الطبيعية الجيولوجية.

5. مشاهدة النجوم بالعين المجردة:

بعد انتهاء حرارة النهار تنزل الأمسيات الباردة في العلا. استمتع بسحر جولة النجوم الصحراوية بقيادة خبراء محليين. فبعيدًا عن أضواء المدينة، تخلق المساحات المفتوحة الشاسعة في الأراضي الصحراوية النائية بعضًا من أكثر الأجواء المظلمة التي لا مثيل لها في العالم، مما يجعل من العلا مكانًا مثاليًا لمشاهدة النجوم. استمتع بعشاء سعودي تقليدي تحت النجوم خلال الجولات اليومية لمشاهدة النجوم والليالي المقمرة. تُعد مشاهدة النجوم في العلا تجربة لا ينبغي تفويتها، وهي تمثل أهم نقطة في خط سير رحلة أي زائر للعلا.

6. التنزه الليلي في الصحراء:

جرب جولة الوادي الخفي للمشي لمسافات طويلة عبر المناظر الطبيعية الخلابة في العلا واشعر بعجائب وهدوء الصحراء العربية في الليل. تستغرق الرحلة حوالي 1.5 ساعة من 6:00 مساءً إلى 7:30 مساءً وهي مناسبة للمشاة من المستوى المتوسط لأن معظم الممر يمر عبر الرمال الناعمة. أو استمتع بغروب الشمس فوق الجبال أثناء تواجدك في ممر المغامرة الجبلي للغروب. يستغرق المسار الإرشادي من 3 إلى 4 ساعات بمسافة 8 كم. ارتد حذاءك المخصص للمشي لمسافات طويلة وأقبل التحدي لاستكشاف هذه المناظر الطبيعية الجميلة، حيث عاش الناس في هذه المنطقة منذ آلاف السنين. تبدأ الجولة الساعة 6:00 مساءً ومن المتوقع أن تنتهي الساعة 10:00 مساءً.

7. استمتع برمال العلا مع رحلتك الساحلية البحرية:

بالنسبة للمسافرين الذين يخططون للتوجه إلى الساحل هذا الصيف، قد تتفاجأ بمعرفة أن مدينة الوجه الساحلية المطلة على البحر الأحمر تقع على بعد ساعتين فقط بالسيارة من العلا. يمكنك الغوص في الحياة البحرية في البحر الأحمر خلال عطلتك، وفي اليوم التالي ستشعر بالرهبة من دقة الإبداعات التي تركها أسلافنا على الأرض. يمكنك دائماً إضافة رحلة جانبية تكميلية إلى العلا لعطلتك الساحلية سواء كانت رحلة ليوم واحد أو إقامة ليلية لاستكشاف الطعام والفنون والثقافة والمغامرة وبالطبع، المواقع التراثية للعلا.

8. تعمق في دادان وجبل عكمة:

يكتنف الغموض العاصمة القديمة لدادان. نحن نعلم أنها كانت مملكة شديدة التنظيم والتطور ازدهرت في مكان الوصل بين تجار القوافل. وقد اقترح علماء الآثار الآن أنها نشأت في القرن التاسع قبل الميلاد. ولكن متى أصبح الدادانيون هم اللحيانيون؟ هل قام ملك لحيان بانقلاب؟ هل انتقل الدادانيون من مدينة دادان الحمراء إلى الحِجر قبل الأنباط؟ ماذا تخبرنا تماثيل لحيان الضخمة التي خلفها الملوك؟ يتحدث الخبراء عن مجتمع معقد وثقافي من الناس يُعَد الأكثر تعقيدًا في عصره. بعض الأجوبة تكمن في نقوش جبل عكمة المضمنة في التذكرة الواحدة. تعمق في التاريخ في دادان وجبل عكمة وأعجب بأصدقائك بمعرفتك الفائقة.

9. وجبة فطور وغداء وعشاء:

سواء كنت تحب المطبخ المحلي في مطعم مركاز، أو الخيارات العديدة للقهوة والعصائر في كافيه الرحبة أو تذوق كل ما هو سعودي بما في ذلك الجريش ذو الأوراق الذهبية ولحم الضأن الطري في مطعم سُهَيل الشهير بالبلدة القديمة في العلا، تقدم العلا الكثير من التجارب الطهوية الجديدة في كل مناسبة. أو ربما وجبة فطور أو غداء طويلة من البيض والمعجنات والخبز المحمص اللذيذ مع عصير الليمون والنعناع على خلفية الواحة في مخبز الجمل الوردي، فتجربة الطعام في العلا ستملئك بالسعادة والفرح.

10. العودة إلى الطبيعة الخضراء:

يبلغ طول مسار الواحة من جنوب دادان والذي يمر ببلدة العلا القديمة ويمر بمنطقة الوادي 3 كيلومترات وسيوفر للزوار نزهة طبيعية رائعة عبر مزارع العلا. التجربة مناسبة للعائلات ومحبي الطبيعة من جميع الأعمار. يُفتح الممر يوميًا من الساعة 8:00 صباحًا حتى الساعة 4:00 مساءً وهو مجاني للزوار، حيث تتجول بين ظلال أشجار النخيل على الأرض التي شهدت صعود وتلاشي العديد من الحضارات العظيمة.

اعلان
شاهد بالصور.. "العلا" وهذه أفضل 10 أنشطة سياحية مذهلة فيها
سبق

قدمت العلا الكثير من الجاذبية كمكان مليء بالحياة المزدهرة والغنية بالثقافة لعدة ممالك وشعوب على مدى آلاف السنين. وعلى الرغم من جاذبية المنطقة للإقامة على مر العقود، إلا أن العلا كانت مشهورة بالسياح. ففي شدة حرارة الصيف، وفرت واحة العلا فترة راحة باردة من الصحراء القاحلة مع وفرة المياه والطعام وكذلك التجارة لمن يجلبون البخور والمنسوجات والمجوهرات والعطريات والتوابل. فقد جاء السياح من قريب وبعيد، من الهند، سيلان، جنوب شرق آسيا، بلاد ما بين النهرين، اليونان ومصر وإيطاليا. لم يجلبوا البضائع للتجارة فحسب، بل جلبوا أيضًا أفكارًا حول الفن والعمارة والزراعة ومختلف جوانب الحياة.

وبينما رحل الناس منذ زمن بعيد، ظلت آثار محادثاتهم قائمة. فلا تزال التبادلات الثقافية مرئية من خلال أقدم أشكال الكتابة على الجدران أو وسائل التواصل الاجتماعي المحفورة على الوجوه الصخرية والمنحوتة في جبال الحجر الرملي.

وكوجهة مفتوحة للزوار على مدار العام، يواصل الصيف تقديم فرصة لاكتشاف هذه الأرض القديمة والشروع في رحلة جديدة عبر الصحراء الشاسعة والواحة الرائعة، لاكتشاف الألغاز والكشف عن الحقائق القديمة للمجتمعات والثقافات القديمة.

ونسرد فيما يلي أفضل عشر تجارب للصيف في العلا:

1. خذ جولة في طائرة الهليكوبتر:

استمتع بالمناظرالخلابة لآفاق الصحراء الخلابة والمناظر الطبيعية من سماء العلا.استمتع بمشاهدة المعالم الشهيرة مثل صخرة الفيل ومرايا وبلدة العلا القديمة من أعلى. قم بالتحليق فوق موقع التراث العالمي لليونسكو بالحِجر والتقط صورًا للمقابر المشهورة المنحوتة من الحجر الرملي. اجلس واسترخ بينما يرشدك الطيار فوق الأرض للتعرف على التطورات القديمة والجديدة من خلال سماعات الرأس أثناء تحليقك فوقها. بدأت هذه الجولات الجديدة في يوليو، وتعمل مرتين في اليوم خلال شهري يوليو وأغسطس، وتزداد تدريجياً بدءاً من سبتمبر.

2. تجربة ثقافية مثيرة:

النسخة الليلية من مسار الفنون الصخرية تجري داخل موقع الحِجر الآثري. سيتم إرشادك في جولة حول أحد أروع جبال الحِجر، حيث تتوقف عند المنحوتات والنقوش التي تركها المسافرون والحجاج والمقيمون على حد سواء منذ آلاف السنين. سينسج دليلك حكايات السفر والتجارة والعروض والتحذيرات التي تعمل الآن كمكتبة في الهواء الطلق للغات والرموز والصور المحفوظة. تتضمن تجربة الليل مشاعل للزوار لتسليط الضوء على التفاصيل المخفية في الصخور غير المرئية في النهار. تعرف على كيفية عيش هؤلاء الأشخاص والموروثات التي خلفوها وراءهم. تعمل الجولة في تمام الساعة 9:00 مساءً أيام الخميس والجمعة.

3. اذهب للتسوق:

قم بزيارة سوق المدينة القديمة وقم بالتسوق لشراء الفنون والحرف اليدوية والهدايا التذكارية والأدوات المنزلية المصنوعة محليًا. تقدم ديزرت ديزاينز مجموعة لا تقاوم من المجوهرات والأدوات المنزلية والهدايا ومنتجات السدو المصنوعة محليًا وإقليميًا. تقدم أوتا التي تم افتتاحها حديثًا سيراميكًا فريدًا من نوعه مصنوع يدويًا، وهناك متاجر تبيع أزياء من العبايات التي لا غنى عنها لفصل الصيف، ومتجر معصر الزيت يبيع زيوت المورينغا السحرية والزيوت الأخرى، بالإضافة إلى أزياء الشارع والمعرض الفني والأحجار الكريمة والصابون الطبيعي والبهارات والتمر وأكشاك الحمضيات، والتي ستجدها في السوق. وهناك أيضاً متجر فيرجن ميغاستور الجديد لجميع احتياجاتك الترفيهية.

4. شراء الهدايا التذكارية التي يجب اقتناؤها حسب الطلب:

لا يمكن لمحبي التسوق مغادرة العلا دون زيارة متاجر الأصول الثقافية الجديدة داخل المواقع التراثية. يضم متجر بوتيك الحِجر الرائد بالقرب من مركز الزوار في الحِجر أكبر مجموعة من الهدايا التذكارية، بالإضافة إلى البوتيكات في بلدة العلا القدية وموقع دادان الآثري والتي تقدم منتجات أكثر ملائمة لتلك المواقع. تصفح الأرفف المليئة بالخزف الحرفي عالي الجودة، والإكسسوارات الجلدية بما في ذلك الدفاتر والمنسوجات والشموع والزيوت والصابون والأعمال الفنية الطينية والقمصان والقبعات والأدوات المنزلية الخشبية التقليدية والسدو المصنوع حسب الطلب والمجوهرات الذهبية والفضية والعديد من الهدايا التذكارية الأخرى، وجميعها تمثل الاحتفال بالأيقونات والأنماط والتصاميم المتأصلة في مواقع العلا التراثية والمناظر الطبيعية الجيولوجية.

5. مشاهدة النجوم بالعين المجردة:

بعد انتهاء حرارة النهار تنزل الأمسيات الباردة في العلا. استمتع بسحر جولة النجوم الصحراوية بقيادة خبراء محليين. فبعيدًا عن أضواء المدينة، تخلق المساحات المفتوحة الشاسعة في الأراضي الصحراوية النائية بعضًا من أكثر الأجواء المظلمة التي لا مثيل لها في العالم، مما يجعل من العلا مكانًا مثاليًا لمشاهدة النجوم. استمتع بعشاء سعودي تقليدي تحت النجوم خلال الجولات اليومية لمشاهدة النجوم والليالي المقمرة. تُعد مشاهدة النجوم في العلا تجربة لا ينبغي تفويتها، وهي تمثل أهم نقطة في خط سير رحلة أي زائر للعلا.

6. التنزه الليلي في الصحراء:

جرب جولة الوادي الخفي للمشي لمسافات طويلة عبر المناظر الطبيعية الخلابة في العلا واشعر بعجائب وهدوء الصحراء العربية في الليل. تستغرق الرحلة حوالي 1.5 ساعة من 6:00 مساءً إلى 7:30 مساءً وهي مناسبة للمشاة من المستوى المتوسط لأن معظم الممر يمر عبر الرمال الناعمة. أو استمتع بغروب الشمس فوق الجبال أثناء تواجدك في ممر المغامرة الجبلي للغروب. يستغرق المسار الإرشادي من 3 إلى 4 ساعات بمسافة 8 كم. ارتد حذاءك المخصص للمشي لمسافات طويلة وأقبل التحدي لاستكشاف هذه المناظر الطبيعية الجميلة، حيث عاش الناس في هذه المنطقة منذ آلاف السنين. تبدأ الجولة الساعة 6:00 مساءً ومن المتوقع أن تنتهي الساعة 10:00 مساءً.

7. استمتع برمال العلا مع رحلتك الساحلية البحرية:

بالنسبة للمسافرين الذين يخططون للتوجه إلى الساحل هذا الصيف، قد تتفاجأ بمعرفة أن مدينة الوجه الساحلية المطلة على البحر الأحمر تقع على بعد ساعتين فقط بالسيارة من العلا. يمكنك الغوص في الحياة البحرية في البحر الأحمر خلال عطلتك، وفي اليوم التالي ستشعر بالرهبة من دقة الإبداعات التي تركها أسلافنا على الأرض. يمكنك دائماً إضافة رحلة جانبية تكميلية إلى العلا لعطلتك الساحلية سواء كانت رحلة ليوم واحد أو إقامة ليلية لاستكشاف الطعام والفنون والثقافة والمغامرة وبالطبع، المواقع التراثية للعلا.

8. تعمق في دادان وجبل عكمة:

يكتنف الغموض العاصمة القديمة لدادان. نحن نعلم أنها كانت مملكة شديدة التنظيم والتطور ازدهرت في مكان الوصل بين تجار القوافل. وقد اقترح علماء الآثار الآن أنها نشأت في القرن التاسع قبل الميلاد. ولكن متى أصبح الدادانيون هم اللحيانيون؟ هل قام ملك لحيان بانقلاب؟ هل انتقل الدادانيون من مدينة دادان الحمراء إلى الحِجر قبل الأنباط؟ ماذا تخبرنا تماثيل لحيان الضخمة التي خلفها الملوك؟ يتحدث الخبراء عن مجتمع معقد وثقافي من الناس يُعَد الأكثر تعقيدًا في عصره. بعض الأجوبة تكمن في نقوش جبل عكمة المضمنة في التذكرة الواحدة. تعمق في التاريخ في دادان وجبل عكمة وأعجب بأصدقائك بمعرفتك الفائقة.

9. وجبة فطور وغداء وعشاء:

سواء كنت تحب المطبخ المحلي في مطعم مركاز، أو الخيارات العديدة للقهوة والعصائر في كافيه الرحبة أو تذوق كل ما هو سعودي بما في ذلك الجريش ذو الأوراق الذهبية ولحم الضأن الطري في مطعم سُهَيل الشهير بالبلدة القديمة في العلا، تقدم العلا الكثير من التجارب الطهوية الجديدة في كل مناسبة. أو ربما وجبة فطور أو غداء طويلة من البيض والمعجنات والخبز المحمص اللذيذ مع عصير الليمون والنعناع على خلفية الواحة في مخبز الجمل الوردي، فتجربة الطعام في العلا ستملئك بالسعادة والفرح.

10. العودة إلى الطبيعة الخضراء:

يبلغ طول مسار الواحة من جنوب دادان والذي يمر ببلدة العلا القديمة ويمر بمنطقة الوادي 3 كيلومترات وسيوفر للزوار نزهة طبيعية رائعة عبر مزارع العلا. التجربة مناسبة للعائلات ومحبي الطبيعة من جميع الأعمار. يُفتح الممر يوميًا من الساعة 8:00 صباحًا حتى الساعة 4:00 مساءً وهو مجاني للزوار، حيث تتجول بين ظلال أشجار النخيل على الأرض التي شهدت صعود وتلاشي العديد من الحضارات العظيمة.

15 يوليو 2021 - 5 ذو الحجة 1442
04:44 PM

شاهد بالصور.. "العلا" وهذه أفضل 10 أنشطة سياحية مذهلة فيها

جولات متنوعة بين الآثار والجبال والصخور

A A A
1
3,208

قدمت العلا الكثير من الجاذبية كمكان مليء بالحياة المزدهرة والغنية بالثقافة لعدة ممالك وشعوب على مدى آلاف السنين. وعلى الرغم من جاذبية المنطقة للإقامة على مر العقود، إلا أن العلا كانت مشهورة بالسياح. ففي شدة حرارة الصيف، وفرت واحة العلا فترة راحة باردة من الصحراء القاحلة مع وفرة المياه والطعام وكذلك التجارة لمن يجلبون البخور والمنسوجات والمجوهرات والعطريات والتوابل. فقد جاء السياح من قريب وبعيد، من الهند، سيلان، جنوب شرق آسيا، بلاد ما بين النهرين، اليونان ومصر وإيطاليا. لم يجلبوا البضائع للتجارة فحسب، بل جلبوا أيضًا أفكارًا حول الفن والعمارة والزراعة ومختلف جوانب الحياة.

وبينما رحل الناس منذ زمن بعيد، ظلت آثار محادثاتهم قائمة. فلا تزال التبادلات الثقافية مرئية من خلال أقدم أشكال الكتابة على الجدران أو وسائل التواصل الاجتماعي المحفورة على الوجوه الصخرية والمنحوتة في جبال الحجر الرملي.

وكوجهة مفتوحة للزوار على مدار العام، يواصل الصيف تقديم فرصة لاكتشاف هذه الأرض القديمة والشروع في رحلة جديدة عبر الصحراء الشاسعة والواحة الرائعة، لاكتشاف الألغاز والكشف عن الحقائق القديمة للمجتمعات والثقافات القديمة.

ونسرد فيما يلي أفضل عشر تجارب للصيف في العلا:

1. خذ جولة في طائرة الهليكوبتر:

استمتع بالمناظرالخلابة لآفاق الصحراء الخلابة والمناظر الطبيعية من سماء العلا.استمتع بمشاهدة المعالم الشهيرة مثل صخرة الفيل ومرايا وبلدة العلا القديمة من أعلى. قم بالتحليق فوق موقع التراث العالمي لليونسكو بالحِجر والتقط صورًا للمقابر المشهورة المنحوتة من الحجر الرملي. اجلس واسترخ بينما يرشدك الطيار فوق الأرض للتعرف على التطورات القديمة والجديدة من خلال سماعات الرأس أثناء تحليقك فوقها. بدأت هذه الجولات الجديدة في يوليو، وتعمل مرتين في اليوم خلال شهري يوليو وأغسطس، وتزداد تدريجياً بدءاً من سبتمبر.

2. تجربة ثقافية مثيرة:

النسخة الليلية من مسار الفنون الصخرية تجري داخل موقع الحِجر الآثري. سيتم إرشادك في جولة حول أحد أروع جبال الحِجر، حيث تتوقف عند المنحوتات والنقوش التي تركها المسافرون والحجاج والمقيمون على حد سواء منذ آلاف السنين. سينسج دليلك حكايات السفر والتجارة والعروض والتحذيرات التي تعمل الآن كمكتبة في الهواء الطلق للغات والرموز والصور المحفوظة. تتضمن تجربة الليل مشاعل للزوار لتسليط الضوء على التفاصيل المخفية في الصخور غير المرئية في النهار. تعرف على كيفية عيش هؤلاء الأشخاص والموروثات التي خلفوها وراءهم. تعمل الجولة في تمام الساعة 9:00 مساءً أيام الخميس والجمعة.

3. اذهب للتسوق:

قم بزيارة سوق المدينة القديمة وقم بالتسوق لشراء الفنون والحرف اليدوية والهدايا التذكارية والأدوات المنزلية المصنوعة محليًا. تقدم ديزرت ديزاينز مجموعة لا تقاوم من المجوهرات والأدوات المنزلية والهدايا ومنتجات السدو المصنوعة محليًا وإقليميًا. تقدم أوتا التي تم افتتاحها حديثًا سيراميكًا فريدًا من نوعه مصنوع يدويًا، وهناك متاجر تبيع أزياء من العبايات التي لا غنى عنها لفصل الصيف، ومتجر معصر الزيت يبيع زيوت المورينغا السحرية والزيوت الأخرى، بالإضافة إلى أزياء الشارع والمعرض الفني والأحجار الكريمة والصابون الطبيعي والبهارات والتمر وأكشاك الحمضيات، والتي ستجدها في السوق. وهناك أيضاً متجر فيرجن ميغاستور الجديد لجميع احتياجاتك الترفيهية.

4. شراء الهدايا التذكارية التي يجب اقتناؤها حسب الطلب:

لا يمكن لمحبي التسوق مغادرة العلا دون زيارة متاجر الأصول الثقافية الجديدة داخل المواقع التراثية. يضم متجر بوتيك الحِجر الرائد بالقرب من مركز الزوار في الحِجر أكبر مجموعة من الهدايا التذكارية، بالإضافة إلى البوتيكات في بلدة العلا القدية وموقع دادان الآثري والتي تقدم منتجات أكثر ملائمة لتلك المواقع. تصفح الأرفف المليئة بالخزف الحرفي عالي الجودة، والإكسسوارات الجلدية بما في ذلك الدفاتر والمنسوجات والشموع والزيوت والصابون والأعمال الفنية الطينية والقمصان والقبعات والأدوات المنزلية الخشبية التقليدية والسدو المصنوع حسب الطلب والمجوهرات الذهبية والفضية والعديد من الهدايا التذكارية الأخرى، وجميعها تمثل الاحتفال بالأيقونات والأنماط والتصاميم المتأصلة في مواقع العلا التراثية والمناظر الطبيعية الجيولوجية.

5. مشاهدة النجوم بالعين المجردة:

بعد انتهاء حرارة النهار تنزل الأمسيات الباردة في العلا. استمتع بسحر جولة النجوم الصحراوية بقيادة خبراء محليين. فبعيدًا عن أضواء المدينة، تخلق المساحات المفتوحة الشاسعة في الأراضي الصحراوية النائية بعضًا من أكثر الأجواء المظلمة التي لا مثيل لها في العالم، مما يجعل من العلا مكانًا مثاليًا لمشاهدة النجوم. استمتع بعشاء سعودي تقليدي تحت النجوم خلال الجولات اليومية لمشاهدة النجوم والليالي المقمرة. تُعد مشاهدة النجوم في العلا تجربة لا ينبغي تفويتها، وهي تمثل أهم نقطة في خط سير رحلة أي زائر للعلا.

6. التنزه الليلي في الصحراء:

جرب جولة الوادي الخفي للمشي لمسافات طويلة عبر المناظر الطبيعية الخلابة في العلا واشعر بعجائب وهدوء الصحراء العربية في الليل. تستغرق الرحلة حوالي 1.5 ساعة من 6:00 مساءً إلى 7:30 مساءً وهي مناسبة للمشاة من المستوى المتوسط لأن معظم الممر يمر عبر الرمال الناعمة. أو استمتع بغروب الشمس فوق الجبال أثناء تواجدك في ممر المغامرة الجبلي للغروب. يستغرق المسار الإرشادي من 3 إلى 4 ساعات بمسافة 8 كم. ارتد حذاءك المخصص للمشي لمسافات طويلة وأقبل التحدي لاستكشاف هذه المناظر الطبيعية الجميلة، حيث عاش الناس في هذه المنطقة منذ آلاف السنين. تبدأ الجولة الساعة 6:00 مساءً ومن المتوقع أن تنتهي الساعة 10:00 مساءً.

7. استمتع برمال العلا مع رحلتك الساحلية البحرية:

بالنسبة للمسافرين الذين يخططون للتوجه إلى الساحل هذا الصيف، قد تتفاجأ بمعرفة أن مدينة الوجه الساحلية المطلة على البحر الأحمر تقع على بعد ساعتين فقط بالسيارة من العلا. يمكنك الغوص في الحياة البحرية في البحر الأحمر خلال عطلتك، وفي اليوم التالي ستشعر بالرهبة من دقة الإبداعات التي تركها أسلافنا على الأرض. يمكنك دائماً إضافة رحلة جانبية تكميلية إلى العلا لعطلتك الساحلية سواء كانت رحلة ليوم واحد أو إقامة ليلية لاستكشاف الطعام والفنون والثقافة والمغامرة وبالطبع، المواقع التراثية للعلا.

8. تعمق في دادان وجبل عكمة:

يكتنف الغموض العاصمة القديمة لدادان. نحن نعلم أنها كانت مملكة شديدة التنظيم والتطور ازدهرت في مكان الوصل بين تجار القوافل. وقد اقترح علماء الآثار الآن أنها نشأت في القرن التاسع قبل الميلاد. ولكن متى أصبح الدادانيون هم اللحيانيون؟ هل قام ملك لحيان بانقلاب؟ هل انتقل الدادانيون من مدينة دادان الحمراء إلى الحِجر قبل الأنباط؟ ماذا تخبرنا تماثيل لحيان الضخمة التي خلفها الملوك؟ يتحدث الخبراء عن مجتمع معقد وثقافي من الناس يُعَد الأكثر تعقيدًا في عصره. بعض الأجوبة تكمن في نقوش جبل عكمة المضمنة في التذكرة الواحدة. تعمق في التاريخ في دادان وجبل عكمة وأعجب بأصدقائك بمعرفتك الفائقة.

9. وجبة فطور وغداء وعشاء:

سواء كنت تحب المطبخ المحلي في مطعم مركاز، أو الخيارات العديدة للقهوة والعصائر في كافيه الرحبة أو تذوق كل ما هو سعودي بما في ذلك الجريش ذو الأوراق الذهبية ولحم الضأن الطري في مطعم سُهَيل الشهير بالبلدة القديمة في العلا، تقدم العلا الكثير من التجارب الطهوية الجديدة في كل مناسبة. أو ربما وجبة فطور أو غداء طويلة من البيض والمعجنات والخبز المحمص اللذيذ مع عصير الليمون والنعناع على خلفية الواحة في مخبز الجمل الوردي، فتجربة الطعام في العلا ستملئك بالسعادة والفرح.

10. العودة إلى الطبيعة الخضراء:

يبلغ طول مسار الواحة من جنوب دادان والذي يمر ببلدة العلا القديمة ويمر بمنطقة الوادي 3 كيلومترات وسيوفر للزوار نزهة طبيعية رائعة عبر مزارع العلا. التجربة مناسبة للعائلات ومحبي الطبيعة من جميع الأعمار. يُفتح الممر يوميًا من الساعة 8:00 صباحًا حتى الساعة 4:00 مساءً وهو مجاني للزوار، حيث تتجول بين ظلال أشجار النخيل على الأرض التي شهدت صعود وتلاشي العديد من الحضارات العظيمة.