الكلية الجامعية بأضم بلا حراس أمن .. وأولياء أمور: بناتنا في خطر

العقود تنتظر موافقة مدير الجامعة.. وضع سيئ ومخاوف من السرقة والتخريب

أبدى عدد من أولياء أمور الطالبات بالكلية الجامعية بمحافظة أضم، التابعة لجامعة أم القرى، بمنطقة مكة المكرّمة، استياءهم من عدم وجود حراس أمن بالكلية خلال الفصل الصيفي الحالي.

وقال أولياء الأمور إنه منذ بداية الفصل الصيفي حتى اليوم لا يوجد حراس أمن بالكلية، مما يعرض بناتنا للخطر، مؤكدين أنه لا يوجد بداخل الكلية سوى الطالبات وأعضاء هيئة التدريس فقط، إضافة إلا أن أعضاء هيئة التدريس هم من يقومون بفتح أبواب الكلية ويغلقونها بعد نهاية الدوام.

من جهتها، أكّدت مصادر بالكلية لـ "سبق"، أن ما نسبته 99 % من موظفي الكلية الجامعية بأضم على عقود فصلية تنتهي بنهاية الفصل الدراسي، وكالعادة السنوية ترفع الكلية بطلب عقود صيفية للفصل الصيفي قبل بداية الصيف بشهر أو شهر ونصف وتأتي الموافقة، لكن هذا العام - مع الأسف - لم تتم الموافقة حتى الآن.

وأضافت المصادر أن أعضاء هيئة التدريس هم من يقومون بفتح أبواب الكلية، وهم من يغلقونها بعد نهاية الدوام، ولم تصل موافقة عقود الموظفين من حراس أمن وإداريين ومشرفات قاعات، حيث مازالت قيد التجهيز بمكتب مدير الجامعة حتى الآن، ومضى عليها قرابة الأسبوع، لافتة إلى أن وضع الكلية بلا موظفين سيئ جداً وأصبحت معرضة للسرقة والتخريب في أي وقت.

اعلان
الكلية الجامعية بأضم بلا حراس أمن .. وأولياء أمور: بناتنا في خطر
سبق

أبدى عدد من أولياء أمور الطالبات بالكلية الجامعية بمحافظة أضم، التابعة لجامعة أم القرى، بمنطقة مكة المكرّمة، استياءهم من عدم وجود حراس أمن بالكلية خلال الفصل الصيفي الحالي.

وقال أولياء الأمور إنه منذ بداية الفصل الصيفي حتى اليوم لا يوجد حراس أمن بالكلية، مما يعرض بناتنا للخطر، مؤكدين أنه لا يوجد بداخل الكلية سوى الطالبات وأعضاء هيئة التدريس فقط، إضافة إلا أن أعضاء هيئة التدريس هم من يقومون بفتح أبواب الكلية ويغلقونها بعد نهاية الدوام.

من جهتها، أكّدت مصادر بالكلية لـ "سبق"، أن ما نسبته 99 % من موظفي الكلية الجامعية بأضم على عقود فصلية تنتهي بنهاية الفصل الدراسي، وكالعادة السنوية ترفع الكلية بطلب عقود صيفية للفصل الصيفي قبل بداية الصيف بشهر أو شهر ونصف وتأتي الموافقة، لكن هذا العام - مع الأسف - لم تتم الموافقة حتى الآن.

وأضافت المصادر أن أعضاء هيئة التدريس هم من يقومون بفتح أبواب الكلية، وهم من يغلقونها بعد نهاية الدوام، ولم تصل موافقة عقود الموظفين من حراس أمن وإداريين ومشرفات قاعات، حيث مازالت قيد التجهيز بمكتب مدير الجامعة حتى الآن، ومضى عليها قرابة الأسبوع، لافتة إلى أن وضع الكلية بلا موظفين سيئ جداً وأصبحت معرضة للسرقة والتخريب في أي وقت.

10 يوليو 2018 - 26 شوّال 1439
01:22 PM
اخر تعديل
16 سبتمبر 2018 - 6 محرّم 1440
02:38 PM

الكلية الجامعية بأضم بلا حراس أمن .. وأولياء أمور: بناتنا في خطر

العقود تنتظر موافقة مدير الجامعة.. وضع سيئ ومخاوف من السرقة والتخريب

A A A
5
3,329

أبدى عدد من أولياء أمور الطالبات بالكلية الجامعية بمحافظة أضم، التابعة لجامعة أم القرى، بمنطقة مكة المكرّمة، استياءهم من عدم وجود حراس أمن بالكلية خلال الفصل الصيفي الحالي.

وقال أولياء الأمور إنه منذ بداية الفصل الصيفي حتى اليوم لا يوجد حراس أمن بالكلية، مما يعرض بناتنا للخطر، مؤكدين أنه لا يوجد بداخل الكلية سوى الطالبات وأعضاء هيئة التدريس فقط، إضافة إلا أن أعضاء هيئة التدريس هم من يقومون بفتح أبواب الكلية ويغلقونها بعد نهاية الدوام.

من جهتها، أكّدت مصادر بالكلية لـ "سبق"، أن ما نسبته 99 % من موظفي الكلية الجامعية بأضم على عقود فصلية تنتهي بنهاية الفصل الدراسي، وكالعادة السنوية ترفع الكلية بطلب عقود صيفية للفصل الصيفي قبل بداية الصيف بشهر أو شهر ونصف وتأتي الموافقة، لكن هذا العام - مع الأسف - لم تتم الموافقة حتى الآن.

وأضافت المصادر أن أعضاء هيئة التدريس هم من يقومون بفتح أبواب الكلية، وهم من يغلقونها بعد نهاية الدوام، ولم تصل موافقة عقود الموظفين من حراس أمن وإداريين ومشرفات قاعات، حيث مازالت قيد التجهيز بمكتب مدير الجامعة حتى الآن، ومضى عليها قرابة الأسبوع، لافتة إلى أن وضع الكلية بلا موظفين سيئ جداً وأصبحت معرضة للسرقة والتخريب في أي وقت.