الجبير رداً على اتهامات طهران: كيف لإيران اتهام الآخرين بالإرهاب وهي الراعي الأول في العالم للإرهابيين

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودية، عادل الجبير، أن إيران الراعي الرئيسي للإرهاب في العالم منذ عقود؛ متسائلاً: "كيف لإيران أن تتهم الآخرين بالقيام بأنشطة إرهابية وهي الراعي للإرهاب؟".

وكانت طهران قد اتهمت باكستان بدعم هجوم أسفر عن مقتل أكثر من 20 من أعضاء الحرس الثوري الإيراني خلال الأسبوع الجاري، وأطلقت تهديدات ضد السعودية والإمارات.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير: إن المملكة العربية السعودية وباكستان تحرزان تقدماً في تحقيق الأهداف من التنمية عبر التعاون الاقتصادي والاستراتيجي الوثيق، ونقوم بوضع خارطة الطريق بتحديد الأهداف لتحقيقها في المجالات بما فيها محاربة الإرهاب والاقتصاد والثقافة والروابط الشعبية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الباكستاني شاه محمود قريشي في مقر وزارة الخارجية الباكستانية بإسلام آباد اليوم الاثنين.

وأضاف الجبير وفقاً لصحيفة "داون" الباكستانية، أن إيران ترعى الإرهاب منذ "الثورة الإيرانية عام 1979"؛ مشيراً إلى أن طهران "أنشأت جماعات إرهابية مثل حزب الله في لبنان والحوثيين في اليمن".

وقال: "إيران متورطة" في الهجمات الإرهابية التي وقعت في دول أخرى؛ بما في ذلك المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة.

وتابع أن إيران تزود الجماعات الإرهابية بالأسلحة، وتتدخل في شؤون الدول الأخرى، وكذلك "تؤوي" إرهابيي القاعدة؛ "بمن فيهم ابن أسامة بن لادن".

وأكد الجبير أن "المملكة ترغب في القضاء على آفة الإرهاب من على وجه هذا الكوكب"؛ مضيفاً أن "النظام الإيراني يواجه ضغوطاً من شعبه لذلك يلقي اللوم على الآخرين".

اعلان
الجبير رداً على اتهامات طهران: كيف لإيران اتهام الآخرين بالإرهاب وهي الراعي الأول في العالم للإرهابيين
سبق

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودية، عادل الجبير، أن إيران الراعي الرئيسي للإرهاب في العالم منذ عقود؛ متسائلاً: "كيف لإيران أن تتهم الآخرين بالقيام بأنشطة إرهابية وهي الراعي للإرهاب؟".

وكانت طهران قد اتهمت باكستان بدعم هجوم أسفر عن مقتل أكثر من 20 من أعضاء الحرس الثوري الإيراني خلال الأسبوع الجاري، وأطلقت تهديدات ضد السعودية والإمارات.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير: إن المملكة العربية السعودية وباكستان تحرزان تقدماً في تحقيق الأهداف من التنمية عبر التعاون الاقتصادي والاستراتيجي الوثيق، ونقوم بوضع خارطة الطريق بتحديد الأهداف لتحقيقها في المجالات بما فيها محاربة الإرهاب والاقتصاد والثقافة والروابط الشعبية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الباكستاني شاه محمود قريشي في مقر وزارة الخارجية الباكستانية بإسلام آباد اليوم الاثنين.

وأضاف الجبير وفقاً لصحيفة "داون" الباكستانية، أن إيران ترعى الإرهاب منذ "الثورة الإيرانية عام 1979"؛ مشيراً إلى أن طهران "أنشأت جماعات إرهابية مثل حزب الله في لبنان والحوثيين في اليمن".

وقال: "إيران متورطة" في الهجمات الإرهابية التي وقعت في دول أخرى؛ بما في ذلك المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة.

وتابع أن إيران تزود الجماعات الإرهابية بالأسلحة، وتتدخل في شؤون الدول الأخرى، وكذلك "تؤوي" إرهابيي القاعدة؛ "بمن فيهم ابن أسامة بن لادن".

وأكد الجبير أن "المملكة ترغب في القضاء على آفة الإرهاب من على وجه هذا الكوكب"؛ مضيفاً أن "النظام الإيراني يواجه ضغوطاً من شعبه لذلك يلقي اللوم على الآخرين".

18 فبراير 2019 - 13 جمادى الآخر 1440
12:46 PM

الجبير رداً على اتهامات طهران: كيف لإيران اتهام الآخرين بالإرهاب وهي الراعي الأول في العالم للإرهابيين

A A A
5
6,669

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودية، عادل الجبير، أن إيران الراعي الرئيسي للإرهاب في العالم منذ عقود؛ متسائلاً: "كيف لإيران أن تتهم الآخرين بالقيام بأنشطة إرهابية وهي الراعي للإرهاب؟".

وكانت طهران قد اتهمت باكستان بدعم هجوم أسفر عن مقتل أكثر من 20 من أعضاء الحرس الثوري الإيراني خلال الأسبوع الجاري، وأطلقت تهديدات ضد السعودية والإمارات.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير: إن المملكة العربية السعودية وباكستان تحرزان تقدماً في تحقيق الأهداف من التنمية عبر التعاون الاقتصادي والاستراتيجي الوثيق، ونقوم بوضع خارطة الطريق بتحديد الأهداف لتحقيقها في المجالات بما فيها محاربة الإرهاب والاقتصاد والثقافة والروابط الشعبية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الباكستاني شاه محمود قريشي في مقر وزارة الخارجية الباكستانية بإسلام آباد اليوم الاثنين.

وأضاف الجبير وفقاً لصحيفة "داون" الباكستانية، أن إيران ترعى الإرهاب منذ "الثورة الإيرانية عام 1979"؛ مشيراً إلى أن طهران "أنشأت جماعات إرهابية مثل حزب الله في لبنان والحوثيين في اليمن".

وقال: "إيران متورطة" في الهجمات الإرهابية التي وقعت في دول أخرى؛ بما في ذلك المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة.

وتابع أن إيران تزود الجماعات الإرهابية بالأسلحة، وتتدخل في شؤون الدول الأخرى، وكذلك "تؤوي" إرهابيي القاعدة؛ "بمن فيهم ابن أسامة بن لادن".

وأكد الجبير أن "المملكة ترغب في القضاء على آفة الإرهاب من على وجه هذا الكوكب"؛ مضيفاً أن "النظام الإيراني يواجه ضغوطاً من شعبه لذلك يلقي اللوم على الآخرين".