40 ألف بنجلاديشي يتظاهرون ضد فرنسا.. ويدعون لمقاطعة منتجاتها

احتجوا قرب سفارة باريس وتفرقوا دون عنف

تظاهر عشرات آلاف الأشخاص، اليوم (الثلاثاء) في دكا ضد فرنسا داعين إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، وأحرقوا دمية تمثل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد أن دافع عن نشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم باسم حرية التعبير.

وأوضحت الشرطة أن أكثر من 40 ألف شخص كانوا يشاركون في هذه المسيرة، التي نظّمها حزب إسلامي، وجرى توقيفها قبل أن تصل إلى قرب السفارة الفرنسية في العاصمة البنجلادشية.

وهتف المتظاهرون بشعارات تدعو إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية.

وأقام مئات الشرطيين حواجز من الأسلاك الشائكة لعرقلة مسيرة المتظاهرين، الذين جرى تفريقهم من دون عنف.

وأثارت تصريحات "ماكرون" موجة انتقادات في الدول الإسلامية حيث خرجت تظاهرات مندّدة بها، كما أُطلقت حملة لمقاطعة السلع الفرنسية، في حين تضامن مع الرئيس الفرنسي العديد من نظرائه الأوروبيين.

اعلان
40 ألف بنجلاديشي يتظاهرون ضد فرنسا.. ويدعون لمقاطعة منتجاتها
سبق

تظاهر عشرات آلاف الأشخاص، اليوم (الثلاثاء) في دكا ضد فرنسا داعين إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، وأحرقوا دمية تمثل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد أن دافع عن نشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم باسم حرية التعبير.

وأوضحت الشرطة أن أكثر من 40 ألف شخص كانوا يشاركون في هذه المسيرة، التي نظّمها حزب إسلامي، وجرى توقيفها قبل أن تصل إلى قرب السفارة الفرنسية في العاصمة البنجلادشية.

وهتف المتظاهرون بشعارات تدعو إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية.

وأقام مئات الشرطيين حواجز من الأسلاك الشائكة لعرقلة مسيرة المتظاهرين، الذين جرى تفريقهم من دون عنف.

وأثارت تصريحات "ماكرون" موجة انتقادات في الدول الإسلامية حيث خرجت تظاهرات مندّدة بها، كما أُطلقت حملة لمقاطعة السلع الفرنسية، في حين تضامن مع الرئيس الفرنسي العديد من نظرائه الأوروبيين.

27 أكتوبر 2020 - 10 ربيع الأول 1442
09:05 PM

40 ألف بنجلاديشي يتظاهرون ضد فرنسا.. ويدعون لمقاطعة منتجاتها

احتجوا قرب سفارة باريس وتفرقوا دون عنف

A A A
7
9,079

تظاهر عشرات آلاف الأشخاص، اليوم (الثلاثاء) في دكا ضد فرنسا داعين إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، وأحرقوا دمية تمثل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد أن دافع عن نشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم باسم حرية التعبير.

وأوضحت الشرطة أن أكثر من 40 ألف شخص كانوا يشاركون في هذه المسيرة، التي نظّمها حزب إسلامي، وجرى توقيفها قبل أن تصل إلى قرب السفارة الفرنسية في العاصمة البنجلادشية.

وهتف المتظاهرون بشعارات تدعو إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية.

وأقام مئات الشرطيين حواجز من الأسلاك الشائكة لعرقلة مسيرة المتظاهرين، الذين جرى تفريقهم من دون عنف.

وأثارت تصريحات "ماكرون" موجة انتقادات في الدول الإسلامية حيث خرجت تظاهرات مندّدة بها، كما أُطلقت حملة لمقاطعة السلع الفرنسية، في حين تضامن مع الرئيس الفرنسي العديد من نظرائه الأوروبيين.