الرئيس التنفيذي لـ"لازوردي" ضمن أفضل 10 رؤساء تنفيذيين في الخليج العربي

على مستوى قطاع تجارة التجزئة والسلع الاستهلاكية ورعاية المستهلك
الرئيس التنفيذي لـ"لازوردي" ضمن أفضل 10 رؤساء تنفيذيين في الخليج العربي
الرئيس التنفيذي لشركة لازوردي سليم شدياق

تم تصنيف "سليم شدياق" الرئيس التنفيذي لشركة "لازوردي" للمجوهرات، العلامة الأبرز في مجال تصميم وتصنيع المجوهرات والمشغولات الذهبية في المملكة والشرق الأوسط؛ ضمن قائمة أفضل 10 رؤساء تنفيذيين في قطاع تجارة التجزئة، والسلع الاستهلاكية سريعة التداول، ورعاية المستهلك في منطقة الخليج العربي.

جاء ذلك خلال مؤتمر كبار الرؤساء التنفيذيين الذي أقيم يوم الأربعاء 18 مايو في فندق بلازو فيرساتشي (Palazzo Versace) في مدينة دبي.

وأتى فوز "شدياق" بهذه الجائزة انعكاسًا للنجاحات المتلاحقة التي حققتها شركة "لازوردي" خلال فترة جائحة كورونا وما بعدها، حيث تمكنت الشركة من تعديل توجهاتها الاستراتيجية بكل مرونة وتنفيذ العديد من المبادرات التحولية لتتمكن من ترسيخ مكانتها كشركة رائدة ومتفردة بإرثها العريق في قطاع الذهب والمجوهرات في المنطقة العربية والشرق الأوسط، من خلال ابتكار علامات تجارية جديدة "مس أل" و"لازوردي إنستايل" لتواكب احتياجات ومتطلبات المرأة العربية في الحصول على مجوهرات عصرية بقيمة مالية معقولة، مقابل هوامش ربح أعلى ورأس مال عامل أقل، علاوةً على تعزيز التجارة الإلكترونية بتطوير منصة التجارة الإلكترونية الأولى الخاصة بلازوردي في 2019 كجزء من التحول الرقمي، وتقديم أحدث منتجات التجزئة إلى مصر في الاتجاهات الحديثة والتقنيات لتلبية احتياجات وتطلعات المستهلكين، وفتح متاجر جديدة في المملكة وجمهورية مصر العربية، مما ساهم في توليد مصادر دخل إضافية أدت إلى زيادة إيرادات الشركة وساعدتها على استمرار نموها المرتفع الذي تحققه عامًا تلو العام.

وتؤكد النجاحات المتلاحقة التي تحققها "لازوردي" أنها خرجت من أزمة كوفيد-19 في وضع أقوى بكثير مما كانت عليه قبل الأزمة التي ساهمت في تسريع عمليات التحول التي انتهجتها، ويؤكد أيضًا ذكاء الشركة وثقافتها المتقدمة في التعامل مع تغيرات السوق، حيث تحرص دائمًا على التحديث المستمر لسياساتها وإطلاق مبادرات جديدة تواكب احتياجات السوق، ومن المتوقع أن تتابع الشركة رحلة النمو التي تشهدها حاليًا خلال السنوات القادمة مع استمرار تنفيذ مبادراتها التحولية الواعدة.

ويتميز تصنيف "مؤتمر كبار الرؤساء التنفيذيين" بشفافيته ومصداقيته العالية، لأنه يتيح الترشيح فقط لقادة الشركات المدرجة في أسواق الأوراق المالية بالخليج العربي، إلى جانب اعتماده على لجنة من المدققين المستقلين، حيث تمر الترشيحات بعمليات تقييم وتصنيف دقيقة، حيث جرى خلال الدورة الحالية استبعاد مئات الترشيحات بناءً على آليات محكومة وموثوقة ترتبط بالنمو والربحية والحفاظ على المعايير الأعلى لحوكمة الشركات.

من جانبه، عبَّر "شدياق" عن سعادته وفخره في الحصول على هذه الجائزة التي تأتي تتويجًا لنجاحات الشركة المتواصلة خلال السنوات الماضية والتي تمكنت خلالها من ترسيخ مكانتها المرموقة في المنطقة بكونها المصمم والمصنّع والموزع الأكبر للذهب واﻟﻤﺠوهرات في الشرق الأوسط والرابع على مستوى العالم.

وأكد أن ما تم إنجازه يعتبر نتيجة عمل جماعي دؤوب ساعد على إنجاح مشاريع الشركة والارتقاء بأعمالها.

وكان "شدياق" قد شارك أيضًا كمتحدث في منتدى أعمال المرأة العربية الذي عقد بالتوازي مع مؤتمر كبار الرؤساء التنفيذيين حيث سلط الضوء على أهمية العنصر النسائي في ريادة الأعمال، ونوّه الدور البارز الذي يطلعن به في المضي بتحقيق الأهداف الاقتصادية طويلة المدى.

وتحدث في مؤتمر كبار الرؤساء التنفيذيين تحت عنوان "وحش التضخم"، مشيرًا لأهمية بناء نماذج أعمال مرنة تواجه التضخم الاقتصادي، ومستعرضاً آليات تتسم بالاستدامة وقابلة للتطبيق لتحقيق الهدف العام للنمو والربح.

جدير بالذكر أن حفل جوائز كبار الرؤساء التنفيذيين قد انطلق في عام 2015، وهو يعد أحد المنصات المرموقة التي حققت مكانة فريدة باعتمادها على معطيات وحقائق ثابتة، وتعرف بشفافيتها ومعاييرها الصارمة وفق ما تم تحديده من الصيغ التنافسية أثناء عملية انتقاء الرؤساء التنفيذيين العشرة الأفضل في كل القطاعات في منطقة مجلس التعاون الخليجي.

ونجحت الجهة المنظمة في إتقان صيغة التصنيف بالاستناد إلى وقائع موثوقة كالنمو، والربحية، والحجم، والحوكمة المؤسسية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org