السعودية وإحراز المراكز المتقدمة عالميًا.. ثمرة خطوات محكمة مدروسة بإتقان

السعودية وإحراز المراكز المتقدمة عالميًا.. ثمرة خطوات محكمة مدروسة بإتقان

مجالات التفوق شملت التوظيف والحد من البطالة والثقافة والأمن السيبراني

جاء تحقيق السعودية مركزاً متقدماً عالمياً في الأمن السيبراني تتويجًا للجهود التي تبذلها المملكة في هذا المجال بدعم من القيادة الرشيدة.

ومن أبرز الأمور التي أسهمت في تحقيق هذه القفزة وجود جهة مرجعية متخصصة للأمن السيبراني، وإصدار السياسات وآليات الحوكمة والأطر والمعايير والضوابط والإرشادات المتعلقة بالأمن السيبراني.

وتتضمن المهام متابعة الالتزام بهذه المعايير ، وبناء القدرات والكفاءات وتطوير مؤشرات قياس الأداء ذات الصلة، والمراقبة المستمرة لحالة الأمن السيبراني في المملكة، وإطلاق الاستراتيجية الوطنية للأمن السيبراني.

كما تشمل المهام تعزيز التعاون مع الدول والمنظمات الدولية وإطلاق المبادرات النوعية العالمية، المتمثلة في المنتدى الدولي للأمن السيبراني، ومبادرتي سمو ولي العهد لحماية الأطفال في العالم السيبراني ولتمكين المرأة في مجال الأمن السيبراني، وكذلك الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

التوظيف

وفي مجال التوظيف فقد تمكنت المملكة متمثلة في وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية من خلال قرارات التوطين، ومن خلال استمرارية الجهود ودراسة أوضاع سوق العمل وعبر عدد من المبادرات والتعاون مع منشآت القطاع الخاص والجهات الإشرافية من الوصول بعدد العاملين السعوديين في القطاع الخاص إلى 1.9 مليون سعودي وسعودية في العام 2021م، وهذا الرقم هو الأعلى تاريخيًا من حيث عدد العاملين السعوديين في القطاع الخاص.

وحرصت المملكة على تقديم المحفزات وأوجه الدعم التي تساهم في مساندة ودعم منشآت القطاع الخاص في توظيف السعوديين والسعوديات، وتشجيع العمل الحر، والعمل المرن، والعمل عن بُعد عند إصدار قرارات التوطين.

وأسفر ذلك عن زيادة مشاركة السعوديين والسعوديات في سوق العمل، وحصولهم على وظائف مناسبة ومحفزة في القطاع الخاص.

تمكين المرأة

من جهة أخرى، تكرس رؤية المملكة 2030 الجهود اللازمة للمرأة في التنمية المجتمعية والاقتصادية وإبرازها كعنصر مؤثر على الأصعدة كافة؛ حيث خصص هدف استراتيجي مستقل في الرؤية برفع كفاءة المرأة وزيادة مشاركتها الاقتصادية في سوق العمل.

وقد حازت المرأة السعودية على ثقة قادتها وتولت مناصب رفيعة شملت كافة المجالات في المملكة .

الحد من البطالة

وتبذل المملكة جهودًا كبيرة في الحد من البطالة وهو الأمر الذي مكنها من إحراز المركز التاسع عالميًا في مجال مكافحة البطالة.

وكشفت نتائج نشرة سوق العمل للربع الرابع من عام 2021م للهيئة العامة للإحصاء (GASTAT)، وفق تقديرات مسح القوى العاملة الذي تُجْريه بشكلٍ ربع سنوي، انخفاض معدل البطالة لإجمالي السعوديين (الذكور والإناث 15 سنة فأكثر) ليصل 11.0% في الربع الرابع من عام 2021م مقارنةً بالربع الثالث من نفس العام حيث بلغ 11.3%.

وأظهرت النتائج انخفاض معدل بطالة السعوديين الذكور (15سنة فأكثر) في الربع الرابع من عام 2021م ليصل إلى (5.2%) مقارنةً بـالربع الثالث من نفس العام حيث بلغ (5.9%).

وبينت نتائج النشرة ارتفاع معدل بطالة السعوديات الإناث (15سنة فأكثر) في الربع الرابع من عام 2021م ليصل إلى (22.5%) مقارنةً بالربع الثالث من نفس العام حيث بلغت (21.9%).

الثقافة الوطنية

ومنذ أن صدر الأمر الملكي منتصف عام 2018م بفصل الثقافة عن الإعلام، وقد ركزت الوزارة على ضرورة وضع الأطر التشريعية التي تكفل للمبدع السعودي أن يقدم إبداعاته بصورة مستدامة، ومن ذلك تهيئة القطاع الثقافي بآلياته وأدواتها ليخدم المبدع السعودي ويخدم الثقافة السعودي والمجتمع بشكل عام.

وقد عبّرت عن ذلك في وثيقة رؤيتها وتوجهاتها التي كشفت عنها في يوم بدء نشاطها، والتي تضمنت الأهداف الرئيسية التي تسعى لتحقيقها، والحزمة الأولى من المبادرات التي انطلقت في تنفيذها.

ودرست وزارة الثقافة الواقع الثقافي السعودي بكل أبعاده التشريعية والتنفيذية والمالية، التي خلصت إلى تصوّر جديد حددت فيه 16 قطاعاً ثقافياً رئيساً ينشط فيها المبدع في المملكة، وهو الأمر الذي مكنها أيضًا دفع المملكة لتحرز المركز السادس عالميًا في مؤشر الثقافة الوطنية.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org