الهيئة العامة للأوقاف توقع مذكرة تعاون مع رئاسة شؤون الحرمين

بغرض إنشاء دور ضيافة للأطفال في ساحات المسجد الحرام
الهيئة العامة للأوقاف توقع مذكرة تعاون مع رئاسة شؤون الحرمين

وقّعت الهيئة العامة للأوقاف اليوم، مذكرة تعاون مع الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي تهدف إلى إنشاء دور ضيافة للأطفال في ساحات المسجد الحرام.

وتم توقيع مذكرة التعاون بين الطرفين عن بعد؛ ومثل الهيئة في التوقيع نائب المحافظ لقطاع المصارف والبرامج التنموية عبدالرحمن بن محمد العقيّل، ومثّل الرئاسة وكيل الرئيس العام للمشاريع والدراسات الهندسية المهندس محمد بن سليمان الوقداني.

وتتضمن المذكرة تأسيس والتشغيل، وتصميم البرامج والأنشطة المقدمة في المركز، مع تحديد المتطلبات والتجهيزات التي تتواءم مع طبيعة النموذج المصمم، وتدريب الفريق التشغيلي على أنظمة التأسيس والتشغيل.

ويساهم هذا المركز في توفير مكان آمن لأبناء وبنات قاصدي وقاصدات المسجد الحرام، حتى يتمكنوا من أداء نسكهم وشعائرهم بكل طمأنينة ويسر، ويتم تصميم هذه المراكز وفق أفضل الممارسات والنماذج وتراعي اشتراطات السلامة والجوانب الاجتماعية والتربوية والترفيهية التي تتناسب مع احتياجات الطفل.

وتعمل على تنفيذ وتشغيل هذه المراكز جهات استشارية متخصصة في هذا المجال وستكون هذه نواة لسلسلة من المراكز التي سيتم تأسيسها تباعًا بإذن الله.

ويأتي المشروع في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الهيئة العامة للأوقاف والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، التي تستهدف تمكين قاصدي الحرمين الشريفين من تحقيق تجربة إيمانية مطمئنة، تتوافق مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 في صناعة رحلة متكاملة تعكس الصورة الحضارية عن المملكة وخدماتها المقدمة لضيوف الرحمن.

أخبار قد تعجبك

No stories found.