جراحة ناجحة لعلاج "الشفة الأرنبية" لرضيع بمستشفى سليمان الحبيب بالخبر

مولود بعيب خلقي.. سبّب له مشاكل مختلفة بينها صعوبة في التغذية
جراحة ناجحة لعلاج "الشفة الأرنبية" لرضيع بمستشفى سليمان الحبيب بالخبر
جراحة ناجحة لعلاج "الشفة الأرنبية" لرضيع

أجريت بنجاح بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالخبر، جراحةٌ لطفل يبلغ من العمر 10 شهور ولد بعيب خلقي في الشفة والحلق "الشفة الأرنبية"؛ مما سبب له مشاكل مختلفة بينها صعوبة في التغذية.

ذكر ذلك الدكتور حسين المؤمن استشاري الجراحة التجميلية الحاصل على البورد والزمالة في جراحة التجميل، والذي قال إنه فور استقبال الطفل أجريت له الفحوصات اللازمة، وعلى إثر صعوبة حالة الطفل، تَقَرر التدخلُ الجراحي لإصلاح العيب الخلقي.

وأوضح الدكتور "حسين" أنه تم عمل جراحة تصحيحية استغرقت ساعة ونصفًا تحت التخدير العام، لإغلاق الشق في الشفة وترميم منطقة الأنف، بعد عمل كامل الفحوصات للطفل من قِبَل أطباء الأشعة والسمعيات.. وبفضل الله تحسنت حالة الطفل بعد إعادة تشكيل الشفة وترميم عضلاتها، وإعادة بناء قاع الأنف وتشكيل الأنسجة المخاطية من جديد.. وقد خرج الطفل من المستشفى في اليوم التالي للعملية وهو بصحة جيدة، وأعطي مواعيد لمتابعة الحالة في العيادة.

وأضاف الدكتور "حسين" أن "الشفة الأرنبية" تعتبر من أكثر حالات العيوب الخلقية التي تُظهر تشوهًا كبيرًا، وتحتاج فور اكتشافها إلى التدخل الجراحي في الثلاثة أشهر الأولى من عمر الطفل؛ وذلك على يد طبيب متمرس وفي مكان مؤهل لإجراء مثل هذه النوعية من الحالات.

يُذكر أن مركز جراحة التجميل بمستشفى د.سليمان الحبيب بالخبر، يضم كفاءات طبية تمتلك خبرات كبيرة في إجراء كل العمليات التجميلية بمهارة عالية، مثل جراحة تجميل الأنف، وتكبير وتصغير ورفع الصدر، ونحت الجسم، وشفط الدهون، وشد البطن والأرداف بعد عمليات السمنة.. وكذلك شد وتعبئة الوجه وجراحات تجميل الجفون وتكبير الخدود والشفة، وحقن البوتكس والفلر، وترميم الأذن والأنف، ومعالجة التشوهات الخلقية كالشفة الأرنبية، بالإضافة إلى علاج الحروق وآثارها بمختلف الدرجات.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org