"دا توباكو أتلس": انخفاض أعداد المدخّنين في السعودية إلى ما يزيد على الثلث

خطوات داعمة منها عيادات لمكافحة التدخين في جميع المناطق
"دا توباكو أتلس": انخفاض أعداد المدخّنين في السعودية إلى ما يزيد على الثلث
انخفاض أعداد المدخنين في السعودية إلى ما يزيد على الثلث

كشفت بيانات الموقع العالمي "دا توباكو أتلس" المتخصص في مكافحة التدخين، انخفاض أعداد المدخنين في السعودية إلى ما يزيد على الثلث مؤخرًا بعد فرض الضرائب على التبغ.

وأشار التقرير الحديث إلى نتائج مسح منذ عام 2014، وإلى عام 2020 تؤكد انخفاضًا في عدد المدخنين في السعودية بنسبة 37% بعد فرض الضرائب عام 2017 على التبغ بكل أنواعه، وتشديد القوانين كحظر بيعه على المراهقين الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا.

وتهدف المملكة إلى خفض استهلاك التبغ إلى ما لا يقل عن 5% بحلول عام 2030؛ بينما حظرت السلطات التدخين في الأماكن العامة مثل المطارات والمطاعم والمعاهد التعليمية ووسائل النقل العام.

وأدت سياسات مكافحة التدخين التي انطلقت بشكل كبير في عام 2017، إلى زيادة سعر علبة السجائر المكونة من 20 سيجارة من أشهر العلامات التجارية، إلى ما لا يقل عن 7.33 دولارات، كما انخفض الاستيراد السنوي للسجائر بنسبة تصل إلى 25% بداية من عام 219.

وأشار التقرير في الوقت ذاته إلى ارتفاع نسبة التدخين بين المراهقين في العديد من الدول العربية في نفس الفترة، وأبرزها مصر من 37% إلى 42%، وفي الأردن من 46% إلى 51%، وفي العراق من 26% إلى 32%.

وأطلقت السعودية عيادات لمكافحة التدخين في جميع مناطق المملكة، والتي تهدف إلى تسهيل الوصول إلى الخدمات العلاجية، والعمل مع مقدمي الرعاية الصحية لضمان خدمة عالية الجودة لجميع المستفيدين، وكذلك تقديم الاستشارات لأولئك الذين يرغبون في الإقلاع عن التدخين.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org