زيارة "ولي العهد" تأكيد لعلاقات متينة بين الشعبَيْن.. جالية مليونية سعودية في مصر

كما يعيش نحو 1.7 مليون مصري بالسعودية في طمأنينة وهدوء بين أشقائهم السعوديين
زيارة "ولي العهد" تأكيد لعلاقات متينة بين الشعبَيْن.. جالية مليونية سعودية في مصر
ولي العهد والرئيس المصري

تأتي زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، إلى جمهورية مصر العربية في إطار حرصه – حفظه الله – على تعزيز علاقات السعودية مع الدول العربية تأكيدًا لأهمية دور السعودية، وما تشكِّله من عمق استراتيجي في المحيطَين الإقليمي والعربي.

في الإطار نفسه، تؤكد هذه الزيارة العلاقات المجتمعية المتينة بين شعبَي السعودية ومصر، التي تؤكدها تقارب العديد من العادات والتقاليد بين البلدين المتجاورين جغرافيًّا؛ إذ يفصل بينهما البحر الأحمر.

هذه العلاقة المتينة صنعت تقاربًا شعبيًّا بين البلدين منذ أمد بعيد. وهذه العلاقات الأخوية بين الشعبين ساهمت في استضافة مصر أكبر جالية سعودية في الخارج؛ إذ يعيش نحو مليون مواطن سعودي في الشقيقة مصر؛ وهو ما يعد تأكيدًا لهذه اللحمة الاجتماعية.

في المقابل يوجد نحو 1.7 مليون مقيم مصري في السعودية، يعيشون في طمأنينة وهدوء بين أشقائهم السعوديين؛ إذ يمثلون إحدى كبرى الجاليات العربية في السعودية.

وعلى الصعيد السياحي يفضل السعوديون قضاء إجازاتهم في مصر؛ إذ يشكلون النسبة الأكبر من بين السياح العرب في مصر منذ سنوات عدة، ولا يزالون يعتبرون مطار القاهرة وجهتهم السياحية الأولى.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org