سقوط طالب مغشيًّا عليه بجازان يفتح ملف عيادات المدارس.. أين الـ63 مليونًا؟!

مجمع الجوة التعليمي بمحافظة العارضة يفتقر لها.. وإنسانية زميل أنقذت الموقف
سقوط طالب مغشيًّا عليه بجازان يفتح ملف عيادات المدارس.. أين الـ63 مليونًا؟!

فتح سقوط طالب مغشيًّا عليه بمجمع الجوة التعليمي بمحافظة العارضة بعد تعرضه لعارض صحي، ملف غياب دور العيادات المدرسية وما يمكن أن تقدمه من إسعاف للطلاب؛ حيث يتساءل الآباء والأهالي عن سبب غياب هذا الدور رغم تخصيص الوزارة نحو 63 مليون ريال لإنشاء 4800 عيادة مدرسية قبل سنوات.

وتفصيلًا: أشار الأهالى إلى أن الوزارة أصدرت قبل سنوات قرارًا يقضي برصد 63 مليونًا لتنفيذ مشروع العيادات المدرسية الصحية في المدارس، غير أن المجمع يفتقر لها حتى الآن رغم عدد طلابه المرتفع، موضحين أن المركز الصحي المجاور للمدرسة الذي نقل إليه الطالب يفتقد للإسعاف هو الآخر، لافتين إلى أنه لو كان الأمر تطلب نقل الطالب إلى المستشفى كان الأمر سيزداد تعقيدًا.

وأضافوا: كان يوجد إسعاف قديم قبل أن يتم سحبه من قبل الجهة المسؤولة على أمل استبداله بآخر أكثر تجهيزًا، لكن للأسف مضت سنوات عدة ولم نرَ شيئًا من الوعود".

وتابعوا: "وجود إسعاف في المركز الصحي ووجود عيادة داخل المدرسة سيخفف من أي حادثة -لا قدر الله- ويسرع عملية إنقاذ الحالات، فضلًا عن متابعة صحة الطلاب"، مثمنين العمل الإنساني الذي قام به أحد الطلاب لنقل زميله إلى المركز حملًا على يديه؛ حيث كرمته إدارة المدرسة وأشاد به أولياء الأمور.

وكانت وزارة التعليم قد خصصت 63 مليونًا لتنفيذ المرحلة الأولى من مشروع العيادة المدرسية الصحية في المدارس، وذلك بواقع 4800 عيادة مدرسية في جميع مدارس المناطق والمحافظات بالمملكة لتطبيق المشروع في المدارس المنفذة لبرنامج المدارس المعززة للصحة.

وأهابت وقتها وزارة التعليم بكافة الإدارات التعليمية بالمناطق والمحافظات التابعة لها إلى توزيع المخصصات المالية وتجهيز كافة متطلبات التنفيذ وقوائم الأثاث المكتبي والتجهيزات والمستلزمات الطبية المطلوب توفرها في العيادات.

وبلغ عدد المناطق والمحافظات المعتمدة لتنفيذ المرحلة الأولى من مشروع العيادة الصحية 45 منطقة ومحافظة، كان نصيب منطقة الرياض 526 عيادة، وجدة 224 عيادة، والمنطقة الشرقية 279 عيادة صحية.

ويأتي مشروع العيادات الطبية في المدارس بعد صدور قرار مجلس الوزراء رقم 25 وتاريخ 19/ 1/ 1434هـ بنقل الإدارة العامة للصحة المدرسية والوحدات الصحية من وزارة التعليم إلى وزارة الصحة، ووضع الترتيبات والتنظيمات اللازمة لقيام الصحة المدرسية بمهامها، ومن ضمنها تخصيص عيادة مدرسية للإسعافات الأولية توفر فيها الأدوية في كل مدرسة.

ويهدف المشروع إلى توفير عيادات طبية "غرف إسعافات أولية" في المدارس تتفقّد حالات الطلاب الصحية بشكل يومي؛ وذلك لاكتشاف الحالات المرضية منها وإحالتها عند الحاجة واتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه حالات الطلاب المشتبه بإصابتها بأمراض معدية، ومن أهداف إنشاء هذه العيادات التعرف على ضحايا العنف الجسدي بين الطلاب ومباشرة الحالات المرضية الطارئة وغير الطارئة وتقديم الخدمات اللازمة، بالإضافة إلى سهولة تنفيذ البرامج الوقائية في المدارس وبرامج تعزيز الصحة في المدارس.

واشترطت وزارة التعليم لتنفيذ مشروع العيادة المدرسية توفر مكان مناسب داخل المدرسة يراعى فيه عدة معايير؛ منها أن يكون في الدور الأرضي وقريبًا من المدخل الرئيس للمدرسة تسهيلًا لرؤيته والوصول إليه، وأن يوجد به حوض غسيل "مغسلة أيدي"، وألا تقلّ مساحة الغرفة عن "3*4"، مع وجود أرضية سهلة التنظيف والتعقيم، ومكان للتهوية والتكييف والإضاءة المناسبة، مع وضع لوحات إرشادية لمكان العيادة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.