فريق جامعة الملك سعود يشارك في الخدمات الإسعافية بالحرم المكي

بالتعاون مع "هيئة الهلال الأحمر"
فريق جامعة الملك سعود يشارك في الخدمات الإسعافية بالحرم المكي
فريق جامعة الملك سعود يشارك في الخدمات الإسعافية بالحرم

يشارك فريق جامعة الملك سعود للعمل التطوعي في برنامج الخدمات الإسعافية، بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر السعودي في مكة المكرمة، طيلة أيام العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك. ويضم الفريق أكثر من 50 طالبًا وطالبة من مختلف التخصصات الصحية لتقديم الإسعافات الأولية لضيوف الرحمن بالمسجد الحرام في شهر رمضان المبارك للعام الحالي 1443هـ.

وتأتي هذه المشاركة لتحقيق أهداف الجامعة في نشر ثقافة التطوع، التي تهدف أيضًا إلى تحقيق رؤية السعودية 2030 بالوصول إلى مليون متطوع.

وذكر مشرف فريق جامعة الملك سعود للعمل التطوعي، عبدالمجيد العنزي، أن مهمة الفريق هي مساندة فرق الهلال الأحمر التي تعمل في الحرم المكي الشريف لتقديم أفضل الخدمات الإسعافية والتوعية الصحية لضيوف بيت الله الحرام، وفق برنامج معد سابقًا بالتنسيق والإشراف من إدارة التطوع بهيئة الهلال الأحمر السعودي، وذلك عبر تقسيم الفريق إلى مجموعات حسب التخصصات الطبية المشاركة.

وأكد عميد شؤون الطلاب، الأستاذ الدكتور علي الدلبحي، أن هذه المشاركة امتداد لجهود الجامعة لتعزز دورها في خدمة المجتمع من خلال فريق تطوعي، يخدم ضيوف الرحمن، وفي الوقت ذاته تزرع ثقافة التطوع لدى طلابنا وطالباتنا، وتربط المجال الأكاديمي بالتطبيق العملي من خلال التعامل مع الحالات الطارئة، وتقديم الخدمات الطبية والإسعافية، واكتساب الخبرات بالاحتكاك مع الممارسين الصحيين.. مقدمًا شكره وتقديره لمدير الجامعة على دعمه اللامحدود للفريق.

ويرافق فريق الجامعة للعمل التطوعي مشرف الفريق عبدالمجيد العنزي، والمشرف المشارك صالح أبوالغيث، ومشرف الطلاب أيمن منقوش، بمشاركة مشرفتَي الطالبات سارة الجوير وريم العرف.

أخبار قد تعجبك

No stories found.