كرم وبساطة.. "أم سلطان" تحكي لـ"سبق" قصة الرحالة وعفوية الحديث

الفيديو لاقى قبولاً على شبكات التواصل وعكس احتفاء السعوديين بالسيّاح
كرم وبساطة.. "أم سلطان" تحكي لـ"سبق" قصة الرحالة وعفوية الحديث

حكت السيدة "أم سلطان السبيعي" تفاصيل الفيديو الذي جمعها مع جارتها "أم عياد"، وحديثهما مع الرحالة الباكستاني الذي التقى بهن قبل شهر بالقرب من محافظة رماح في رحلته إلى مكة.

ودار بينهم حديث اتسم بالعفوية والبساطة وروح الكرم الأصيل، مع إصرارهما على إعطائه الشاي دون مقابل، بلا علم منهما أنه وثّق هذا الكرم الأخلاقي.

ونال الفيديو إعجاب الكثيرين على شبكات التواصل؛ إذ بيّن جانباً من كرم العرب خاصة السعوديين، عاكسًا حالة الاحتفاء بالسيّاح والزائرين.

وقالت "أم سلطان" لـ"سبق": "كنت في دكاني الصغير، وقدمت إليّ جارتي "أم عياد"، فجاء هذا الرحالة ولم نعلم أنه يوثّق الفيديو، وطلب الشاي، وأعطيته، ثم دار الحديث الذي سمعتموه بالفيديو".

وأضافت تقول: "نحن موجودون في هذا الموقع، ونعمل على بيع منتجات الأغنام من السمن والإقط، ونبيع كذلك مستلزمات البادية منذ سنوات، ويأتينا من أهل الحلال الكثير نترزق الله من هذه الصنعة، حتى صادفنا هذا الرجل".

وعن سر إصرارها على تقديم الشاي دون مقابل وهي لا تعرفه، أوضحت بقولها: "هو زائر لبيت الله أولاً وزائر للمملكة، وهذا منهجنا؛ فبعض المارة نعطيهم ما يرغبون، ومن لا يملك المال نسامحه لله، فمنهم المحتاج والمتعفف".

واختتمت: "لم نعلم أنه قام بتسجيل الفيديو إلا بعد انتشاره، وحقيقة سعدنا بردود الفعل المبهجة أنا وجارتي، وإن كان واجبنا مع ضيوف هذا البلد الطيّب، خاصة وهو متجه لمكة، وهذا ما تعلمناه من أسلافنا ومن قيادتنا".

أخبار قد تعجبك

No stories found.