لجنة المهن الاستشارية: سنزيد الحصة السوقية لقطاع الاستشارات الوطني

خلال لقاء موسع عقدته اليوم حضورياً وافتراضياً بمقر اتحاد الغرف السعودية
لجنة المهن الاستشارية: سنزيد الحصة السوقية لقطاع الاستشارات الوطني

كشفت اللجنة الوطنية للمهن الاستشارية في اتحاد الغرف السعودية عن حزمة من المبادرات والجهود التي تقودها لزيادة حصة المكاتب الاستشارية السعودية من سوق الاستشارات بالمملكة وتوفير منتجات تمويلية متنوعة وتوطين وتحسين بيئة الأعمال في القطاع الاستشاري.

جاء ذلك خلال لقاء موسع عقدته اللجنة اليوم حضورياً وافتراضياً بمقر الاتحاد، في إطار مبادرة أطلقها اتحاد الغرف السعودية لتعزيز التواصل بين اللجان الوطنية في الاتحاد واللجان القطاعية في الغرف التجارية على مستوى المملكة.

وقدّم رئيس اللجنة الوطنية للمهن الاستشارية الدكتور إيهاب بن حسن أبوركبة عرضاً للخطة الاستراتيجية للجنة تضمن رؤيتها المتمثلة في "الريادة في القطاع الاستشاري وتحقيق التنمية المستدامة" وفقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030"، ورسالتها في "رفع كفاءة القطاع الاستشاري أفراداً ومؤسسات عبر التمكين والتشريع، والتأهيل والتنسيق مع القطاع الحكومي لتهيئة بيئة مناسبة، واختيار أفضل المعايير والإمكانات لتطوير وتنمية وتوطين القطاع الاستشاري، وإبراز دوره وأهميته ليصبح النموذج الريادي في الخدمات الاستشارية".

وأضاف أن اللجنة تمثل 67 نشاطاً استشارياً، وأن خطتها اشتملت على 6 أهداف استراتيجية هي: توطين وحوكمة القطاع، وتحقيق التحول الرقمي، وتعزيز الشراكات الاستراتيجية مع القطاع العام والخاص والثالث، وزيادة الحصة السوقية للمكاتب الاستشارية الوطنية، ورفع كفاءة المكاتب الاستشارية للوصول إلى الاحترافية، كما صاغت اللجنة 37 مبادرة استراتيجية لتنفيذ تلك الأهداف، وفقاً لمستهدفات ومؤشرات أداء يتم قياسها بشكل دوري للتأكد من كفاءتها.

وأوضح الدكتور إيهاب أبوركبة أن اللجنة الوطنية للمهن الاستشارية حققت نتائج وإنجازات خلال الفترة الماضية تمثلت في إعداد الخطة الإستراتيجية للجنة واعتماد منصة رقيمة لمراقبة تنفيذها، والعمل على حصر الدراسات والإحصائيات والتحديات المتعلقة بالقطاع الاستشارية واقتراح تعديلات على قواعد المهن الاستشارية وإنشاء منصة إلكترونية للاستشارات.

ولفت إلى اقتراح معايير ممارسة المهن الاستشارية ومراجعة الدراسات الخاصة بالقطاع وتقديم التوصيات وحصر الدراسات السابقة فيما يخص القطاع الاستشاري، إلى جانب بناء الشراكات مع دور الخبرة والجهات البحثية والاستشارية محلياً ودولياً والتخطيط لعقد المؤتمر الاستشاري الدولي لإبراز الدور الرائد الذي تضطلع به المكاتب الاستشارية المحلية في دعم الاقتصاد السعودي واستعراض الفرص المتاحة لتوطين صناعة الاستشارات بالمملكة، بالإضافة لعقد لقاء لمنسوبي القطاع الاستشاري؛ لزيادة التواصل وتبادل الخبرات وعقد لقاءات مع الجهات الحكومية والخاصة لتعزيز الشراكات الاستراتيجية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org