للرعاة وملاك المواشي.. حملة "الحمى المالطية" تتواصل للتوعية بالطائف

ركزت على التعريف بالمرض وطرق انتقاله وإجراءات الوقاية الواجب اتباعها
للرعاة وملاك المواشي.. حملة "الحمى المالطية" تتواصل للتوعية بالطائف

تواصل صحة الطائف، ممثلةً في إدارة نواقل المرض والأمراض المشتركة بالصحة العامة، حملتها التوعوية للتعريف بمرض "الحمى المالطية" ومسبباته وطرق انتقاله وسبل الوقاية منه، وذلك على هامش مشروع دراسة السلوكيات المرتبطة باستيطان الحمى المالطية.

وتفصيلاً، أوضحت إدارة نواقل المرض والأمراض المشتركة، أن الحملة تهدف إلى توعية الرعاة وملاك المواشي عن مرض الحمى المالطية والتعريف بالمرض، وطرق انتقاله وكيفية الوقاية منه، بالإضافة إلى توزيع المنشورات التوعوية.

وركزت النشرات التوعوية في الحملة على الإجراءات الوقائية الواجب اتباعها والمتمثلة في شراء الحليب ومشتقاته من مصادر مأمونة، وبسترة الحليب الطازج أو الغلي، وعدم تناول الحليب غير المغلي أو غير المبستر، وتناول اللحوم المطبوخة جيداً، وأهمية غسل اليدين بالماء والصابون جيداً بعد ملامسة الحيوانات.

وبينت أن الحمى المالطية مرض جرثومي مشترك يصيب الحيوان وينتقل إلى الإنسان، وتسببه بكتيريا "البروسيلا"، ويتعرض الإنسان لعدوى المرض عن طريق الجهاز الهضمي عند شرب أو تناول منتجات الحيوانات المصابة المصنعة من الحليب غير المغلي أو غير المبستر واللحوم غير المطبوخة جيداً.

وأوضحت أن العدوى تنتقل كذلك للإنسان عن طريق التعامل المباشر مع الحيوانات المصابة أو أنسجتها أو إفرازاتها، حيث يمكن أن تدخل البكتيريا الجسم من خلال شقوق في الجلد أو استنشاق الهواء المحمل بالجراثيم في الإسطبلات والحظائر وغير ذلك.

أخبار قد تعجبك

No stories found.