ماجستير "سارة السلطان" توصي بتحفيز القطاع الخاص وتأكيد الهوية العمرانية لوسط الرياض

"الزامل": الرسالة تأتي ضمن خطة لتحفيز البحث في موضوعات تخدم توجهات رؤية 2030
ماجستير "سارة السلطان" توصي بتحفيز القطاع الخاص وتأكيد الهوية العمرانية لوسط الرياض
لجنة مناقشة رسالة الماجستير للطالبة سارة السلطان

ناقشت الطالبة سارة بنت إبراهيم السلطان رسالة ماجستير بعنوان "الاعتبارات التصميمية لإحياء مراكز المدن مركز مدينة الرياض حالة دراسية" بإشراف الدكتور وليد بن سعد الزامل الأستاذ المشارك في قسم التخطيط العمراني، وذلك اليوم الخميس في مدرج كلية العمارة والتخطيط في جامعة الملك سعود.

وتكونت لجنة المناقشة من الدكتور عبدالله بن أحمد الخيال، والدكتور طارق جلال حبيب، وحضرها عددٌ من أعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا والمهتمين في المجال العمراني.

تناولت الرسالة تحليل عددٍ من الاعتبارات العمرانية لإحياء مراكز المدن بالتطبيق على نموذج الحالة الدراسية لمركز مدينة الرياض.

وشددت الرسالة على مجموعة من المبادئ العمرانية لإحياء مركز المدينة كالبيئة المعيشية، ومستويات الوصولية، وعناصر الجذب والترفيه ومستوى الخدمات وبشكل يدعم هوية المركز ويتماشى مع أهداف استراتيجية مدينة الرياض.

ووضعت الرسالة مجموعة من التوصيات المهمة بما فيها تحفيز القطاع الخاص والتشديد على الهوية العمرانية لوسط مدينة الرياض.

صرّح بذلك رئيس قسم التخطيط العمراني الدكتور وليد الزامل، مؤكدًا أن الرسالة تؤكد السعي نحو إثراء المعرفة والبحث العلمي في مجالات تخدم القطاعات التنموية؛ وبما يتوافق مع توجهات جامعة الملك سعود في تحقيق الريادة العالمية والتميز في بناء مجتمع المعرفة، وإنتاج بحوث نوعية.

وأضاف أن الرسالة تأتي ضمن خطة بحثية وضعها القسم لتحفيز البحث العلمي في موضوعات تخدم توجهات الرؤية الوطنية 2030؛ مبينًا أن هناك ثلاثة برامج للدراسات العليا بقسم التخطيط العمراني يمكن للطالبات الالتحاق بها وهي: برنامج التخطيط العمراني، وبرنامج التصميم العمراني، وبرنامج التطوير العقاري.

وقدم شكره لعميد كلية العمارة والتخطيط الدكتور عبدالعزيز الدغيشم، وأعضاء هيئة التدريس، وجميع الحضور، متمنيًا أن تتوج هذه الجهود لإنتاج بحوث نوعية تخدم التخطيط العمراني في المملكة العربية السعودية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.