"مالك بالطويلة".. يكسب اهتمام مشاهدي "MBC" بـ”كبسولات" ثقافية وسياسية ممتعة

"الروقي" تميز بأسلوبه الفريد واختياراته الذكية
"مالك بالطويلة".. يكسب اهتمام مشاهدي "MBC" بـ”كبسولات" ثقافية وسياسية ممتعة
"مالك الروقي" مقدم برنامج "مالك بالطويلة"

بين العلوم والمعارف المختلفة، يتنقل الزميل "مالك الروقي" مقدم برنامج "مالك بالطويلة" بانسيابية ملحوظة، بين الفلسفة والعلوم، مرورًا بالأدب والفن والسياسة، مختزلاً إياها في كبسولات ثقافية سريعة، يقدمها بأسلوب مميز وفريد، يلبي الحد الأدنى من حاجة مشاهدي برنامجه على الشاشة الفضية.

ومنذ انطلاق "مالك بالطويلة" في العام ٢٠١٩ على شاشة "إم بي سي"، كمشروع تثقيفي، يستهدف العائلة العربية بمختلف مستوياتها، والبرنامج يحقق نجاحًا كبيرًا، ويستقطب مشاهدين جددًا، ليس لديهم الوقت الكافي للقراءة المتأنية والاطلاع بإيقاع بطيء في أمهات الكتب.

وتقوم فكرة البرنامج على تبسيط العلوم والثقافة للمشاهد، من خلال طريقة السرد البسيط، وغير المتكلفة وبلهجة مفهومة لغالبية المشاهدين. ويحرص مقدم البرنامج على أن تكون صياغة المادة الثقافية سريعة، لا تتجاوز مدتها ١٠ دقائق.

الثقافة السعودية

ولا تقتصر اهتمامات البرنامج على اختصار العلوم والمعارف في كبسولات فحسب، وإنما يحرص أيضًا على إنتاج وتسليط الضوء على شخصيات سعودية وعربية، تركت أثرًا كبيرًا في تاريخ الثقافة السعودية أو العربية على مستويات متعددة، وإبراز الثقافة السعودية ومكوناتها وأهميتها للوطن العربي، وتجسد هذا بوضوح في الفترات الماضية.

وبجانب ما سبق، يستهدف برنامج "مالك بالطويلة" نشر المفاهيم الأخلاقية والقيمية المهمة، من خلال إبراز القصص التي تجسد هذه المفاهيم، مثل مواجهة التطرف، والدفع للتعايش السلمي وتقبل الآخر، ونشر ثقافة الاختلاف، وتعزيز الثوابت المجتمعية والفخر بها، والدفاع عن الأوطان عبر إبراز شخصيات عربية وطنية، دافعت عن أوطانها.

وخلال الفترة الأخيرة، نجح البرنامج في اختصار كتب مهمة حول العالم، ووضع ملخصات مرئية لها مع تبسيط النظريات العلمية، ليكون "مالك بالطويلة" البرنامج العربي التلفزيوني الوحيد الذي يقدم مثل ذلك النوع من الملخصات، فضلاً عن احتلاله الصدارة في آخر إحصائية قدمتها شركة الاستطلاعات العالمية "ايبسوس"، بجانب احتلاله المرتبة السابعة في الإحصاء العام لأعمال رمضان من مسلسلات وأفلام وبرامج.

شخصية استثنائية

ولا يمكن تجاهل المجهود المبذول من قِبل "مالك" مقدم البرنامج في تبسيط المعارف، وصياغتها بأسلوب فريد، نال عليه الإشادة من المختصين والمثقفين، الذين رأوا في "الروقي" شخصية إعلامية "استثنائية"، تمتلك أدوات إيصال الأفكار بأسهل وأفضل طريقة.

و"مالك الروقي" صحافي سعودي، تخرج من جامعة الملك سعود في تخصص الإعلام عام ٢٠١٤، عمل في الصحافة والإعلام قبل التخرج، وانتقل للعمل مع قناة "الإخبارية"، وغطى أحداث ثورة مصر عام ٢٠١١، وكان أول صحافي سعودي يغطي الأحداث في سوريا عام ٢٠١٢، بعد أن توجه إلى مدينة درعا لتغطية المعارك على الهواء مباشرة، وغطى أحداث صنعاء عام ٢٠١٢، ثم انتقل للعمل في قناة "إم بي سي" صحافيًا متنقلاً في الشؤون السياسية والاجتماعية، وأصبح مديرًا للأخبار في القناة داخل السعودية عام ٢٠١٤ وإلى الآن.

قدم "الروقي" برنامج "ترند السعودية"، وأعد وقدم "السطر الأوسط" وهو برنامج سياسي عربي، يستضيف رؤساء ووزراء وشخصيات سياسية، أسهمت في الأحداث، ويعد ضمن أعلى برامج القناة مشاهدة خلال الدورتين البرامجيتين الماضيتين.

واختارت الغرفة التجارية بالرياض الزميل "مالك الروقي" عضوًا في لجنة الإعلام الرقمي هناك، كما أدار مشروع "حكايا المرابطين" مع مؤسسة مسك الخيرية في مناطق مختلفة، وتميّز في اختياراته وحضوره للمناسبات ليبقى على رأس قائمة "الإعلامي الأميز" بالوطن العربي.

أخبار قد تعجبك

No stories found.