"محمد بن ناصر" يرعى تكريم أكثر من 800 طالب وطالبة في حفل تعليم جازان للمتفوقين والمتفوقات

داعيًا إياهم إلى الاستمرار في مسيرة التفوق والتميز وبذل المزيد من العطاء
"محمد بن ناصر" يرعى تكريم أكثر من 800 طالب وطالبة في حفل تعليم جازان للمتفوقين والمتفوقات
الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز خلال حفل التكريم

كرم الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز أمير منطقة جازان، وبحضور نائبه الأمير محمد بن عبد العزيز بن محمد بن عبد العزيز، اليوم الثلاثاء؛ الطلاب والطالبات المتفوقين بتعليم جازان؛ حيث رعى الحفل الذي تنظمه الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان، وذلك على مسرح مركز الأمير سلطان الحضاري بمدينة جازان.

وأعرب أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز عن فخره واعتزازاه بأبنائه الطلاب وبناته الطالبات، داعيًا إياهم للاستمرار في مسيرة التفوق والتميز وبذل المزيد من العطاء؛ حتى يسهموا في بناء وطنهم والنهوض به إلى مصاف الدول المتقدمة علميًّا.

ونوه إلى العناية والاهتمام الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لقطاع التعليم، ممثلًا في المبالغ الكبرى التي ترصد له والمشاريع المتعددة التي يتم اعتمادها.

وأشاد بالجهود التي تبذلها وزارة التعليم والإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان، والتي أسهمت في تفوق العديد من الطلاب والطالبات وحصد عديد من الجوائز المحلية والخليجية، مؤكدًا على أن العناية بالمتفوقين وتكريمهم ودعمهم واجب وطني، تسهم في إثراء التنافس بينهم ودفعهم لتحقيق المزيد من التميز.

من جهته رفع مدير عام التعليم بمنطقة جازان الدكتور إبراهيم بن محمد أبو هادي؛ شكره وتقديره لأمير المنطقة ونائبه على رعايتهما حفل تعليم جازان لتكريم المتفوقين والمتفوقات، وعلى رعايتهما واهتمامهما الدائمين بكافة برامج وأنشطة الإدارة، مؤكدًا أن ذلك يأتي امتدادًا للدعم الذي يحظى به قطاع التعليم عمومًا، وتعليم جازان خصوصًا، من لدن القيادة الرشيدة، والذي انعكس في كفاءة مخرجاته وفي تحقيقه عديدًا من الجوائز والمنجزات، سائلًا الله تعالى أن يحفظ وطننا وقادته وأن يديم علينا أمننا ورخاءنا.

وبيَّن الدكتور أبو هادي أن حفل تعليم جازان يهدف لتكريم الطلاب المتفوقين والطالبات المتفوقات في مدارس التعليم العام ومدارس التعليم الأهلي وطلبة التربية الخاصة ممن انطبقت عليهم معايير التفوق، وإلى رفع مستوى الدافعية للتعلم عندهم، وبث روح التنافس بينهم، وتحقيق الرفاه النفسي لديهم، وتقديم التكريم المناسب لتفوقهم في محفل خاص، بالإضافة إلى زيادة دافعية الطلاب والطالبات لتحقيق معايير التفوق، وإشعال روح التنافس بينهم.

وأوضح د. أبو هادي أن أهمية تكريم الطلاب المتفوقين والطالبات المتفوقات بتعليم جازان تنبع من الدور الإيجابي لهذا التكريم والمتمثل في زيادة عدد المتفوقين والمتفوقات بحسب معايير الإدارة للتفوق عن الأعوام السابقة، مؤكدًا سعي الإدارة ممثلة في إدارة التوجيه والإرشاد الطلابي إلى أن تشمل معايير التفوق المرحلة الابتدائية من خلال رؤيتها للأعوام القادمة.

وبلغ عدد الطلاب والطالبات المكرمين في حفل تعليم جازان لتكريم الطلاب والطالبات المتفوقين 828 متفوقًا ومتفوقة؛ حيث بلغ عدد الطلاب 179 متفوقًا والطالبات 649 متفوقة.

وكان تعليم جازان قد أقر عددًا من المعايير للمتفوقين والمتفوقات تضمنت الحصول على نسبة 100% في درجات نهاية العام الدراسي لمختلف المواد الدراسية، ونسبة 100% في السلوك والمواظبة، ومشاركة الطالب أو الطالبة في اختبارات موهبة، والمشاركة في الأنشطة المدرسية الداخلية والخارجية، والمشاركة المميزة للطالب أو الطالبة في مرحلة التعليم عن بعد "مسابقة مدرستي تبرمج".

يُضاف إلى ذلك حصول الطالب المتفوق أو الطالبة المتفوقة في المرحلة الثانوية على عضوية في الأنشطة والمجالس المدرسية، وبرامج تدريبية في تنمية الذات، والحصول على درجة 80% في اختبار القدرات العامة "الخاص بالصفين الثاني والثالث ثانوي".

واشتمل حفل تعليم جازان لتكريم المتفوقين والمتفوقات الذي بدأ بالسلام الملكي، على العديد من الفقرات التي تضمنت استعراض عدد من الأفلام الوثائقية التي حكت عن جوانب الدعم والاهتمام الذي يحظى به قطاع التعليم عمومًا وتعليم جازان خصوصًا من لدن أمير المنطقة ونائبه، وعن المنجزات والأهداف التي حققتها الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان خلال العام الدراسي 1442هـ، والجهود المبذولة لتحقيق ذلك.

بالإضافة إلى كلمة للمتفوقين والمتفوقات عبروا خلالها عن حبهم وولائهم لوطنهم وولاة أمرهم، وبينوا أن تفوقهم ما هو إلا نتاج سلسلة من العمليات المتقنة والخطط المدروسة التي وضعتها وزارة التعليم بناء على مستهدفات الرؤية وتحدياتها.

وأشاروا في كلمتهم إلى أن ما حققه تعليم جازان من إنجازات خلال العام الدراسي 1442هـ جاوز حدود الزمان والمكان رغم ظروف الجائحة الاستثنائية خلاله، بداية بالفوز في جائزة التفوق لمكتب التربية العربي على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، وامتدادًا باعتلاء منصات التتويج وتقلد الميداليات والأوسمة في مجالات مختلفة.

وأعرب المتفوقون والمتفوقات عن خالص شكرهم وتقديرهم لأمير المنطقة ونائبه على تحفيزهم وتشجيعهم بمشاركتهما إياهم فرحة تفوقهم وتميزهم.

وتضمن الحفل تنفيذ مسيرة طلابية شارك فيها المتفوقون والمتفوقات عبر المرور أمام أمير المنطقة ونائبه، بالإضافة إلى أوبريت "خيوط الشمس" الذي نفذته الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان ممثلة في إدارة التوجيه الطلابي، وشارك في أدائه طلاب وطالبات تعليم جازان.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org