من 10 إلى 80 %.. "سليمان الحبيب" بالخُبر يُعيد كفاءة النظر لمريض ألماني

باستخدام تكنيك جراحي متطور "CANABRAVA" ويتميّز بالأمان العالي
من 10 إلى 80 %.. "سليمان الحبيب" بالخُبر يُعيد كفاءة النظر لمريض ألماني

نجح فريق طبي متخصّص في جراحة العيون، بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالخُبر، في إنهاء معاناة مريض ألماني الجنسية يبلغ من العمر 70 عاماً، عبر إعادة كفاءة النظر بالعين اليسرى من نسبة 10 إلى 80 % بتكنيك جراحي حديث.

وكان المريض يشكو ضعفاً شديداً وتدنياً في مستوى الرؤية، وعدم قدرته على القراءة والتمييز بين الأشياء.

وقال الدكتور يوسف الشمري؛ استشاري طب وجراحة العيون رئيس الفريق الطبي المعالج، إنه فور وصول المريض للمستشفى تم الاطلاع على تاريخه المرضي، وتبيّن أنه أجرى قبل عامين عملية بالشبكية لإزالة السائل الزجاجي والعدسة للعين اليسرى، وبعدها أصبح المريض يعاني ضعف الإبصار نتيجة إزالة تلك العدسة، مشيراً إلى أنه تم إخضاعه لعددٍ من الفحوصات الدقيقة شملت فحص القرنية بجهاز "Anterior Segment OCT" وجهاز "Specular Microscopy" للتأكد من سلامة القرنية وقدرة البطانة على تحمُّل العملية، كما تمّ فحص الشبكية بجهاز "OCT" وأيضاً تضمنت الفحوصات مقدمة العين والعصب البصري، كما أُجري للمريض رفع قياسات عدسة العين، وأبانت النتائج أن مستوى الرؤية بالعين اليسرى يراوح بين 8 و10 % فقط.

وأوضح الشمري؛ أنه بعد إطلاع الفريق الطبي على النتائج والمعطيات كافة، تم اتخاذ القرار بالتدخل الجراحي، مشيراً إلى أن العملية استغرقت 60 دقيقة لزراعة العدسة باستخدام تكنيك جراحي متطور يُعرف باسم "CANABRAVA"، والذي يتميز بالأمان العالي وتقليل عدد الغرز الطبية من 10 إلى غرزتين فقط.

وأكّد أن جهود الفريق الطبي تكللت بالنجاح التام، ولله الحمد، وأشارت النتائج في اليوم الأول بعد العملية، إلى تحسن الإبصار بنسبة 70 %، وبعد شهر ونصف من المتابعة تبيّن ثبات العدسة وعملها بصورة ممتازة وزيادة مستوى النظر إلى 80 %، ولله الحمد، إذ استطاع المريض القراءة بأريحية وأداء مهامه بكل سهولة ويسر.

أخبار قد تعجبك

No stories found.