322 كادرًا يشرفون على تنظيم جموع المصلين في المسجد النبوي

مقسمين على 4 فترات.. لتسهيل عملية دخول الزوار والمصلين
322 كادرًا يشرفون على تنظيم جموع المصلين في المسجد النبوي

تبذل إدارة تنظيم الحشود التابعة للإدارة العامة للحشود والتفويج بالمسجد النبوي جهودًا كبيرة لاستقبال الزوار والمصلين خلال العشر الأخيرة من رمضان, وخاصة لصلاتي التراويح والقيام ولتسهيل حركة الحشود, ووصولهم للمواقع المخصصة للصلاة بكل يسر وسهولة.

وخصصت إدارة الحشود 322 موظفًا مقسمين على 4 فترات, لتسهيل عملية دخول الزوار والمصلين من المداخل والممرات والمصليات بساحات المسجد النبوي وداخله على مدار الساعة، ومن مهام الإدارة أيضًا توجيه وإرشاد وتنظيم الحشود البشرية داخل المسجد النبوي وسطحه وساحاته, ومتابعتها باستمرار لضمان انسيابية حركة الحشود, وعدم إغلاق الممرات بالمصلين, ومنع السلوكيات الخاطئة كالتسول والعبث بالأمتعة والأطفال؛ وذلك لتسهيل حركة قاصدي المسجد النبوي.

ويتولى موظفو تنظيم الحشود، على مدار الساعة، متابعة الحشود باستمرار لتجنب الازدحام، وبلغت نسبة انسيابية الممرات داخل ساحات المسجد النبوي والساحات 100٪، فيما استُخدم أكثر من 800 حاجز لتنظيم الحشود ودخول وخروج المصلين بانسيابية وسهولة.

وقال مدير إدارة تنظيم الحشود عبدالكريم الأحمدي: تنظيم الحشود يتم عبر تفويج المصلين للمصليات الداخلية في المسجد النبوي ثم لسطح المسجد النبوي، وبعد التأكد من امتلائه يتم التحويل للساحات الخارجية، وعند امتلائها يتم تحويل كثافات المصلين للساحات الغربية الجديدة.

وأضاف أن الجهات المشاركة في المسجد النبوي يتم توجيه جهودها حسب الاحتياج الميداني لتنظيم وسلامة الحشود, وجهود تقديم الخدمات كافة للزوار والمصلين خلال شهر رمضان المبارك.

أخبار قد تعجبك

No stories found.