مدير الخدمات الصحية بالدفاع: نعمل على الانتقال من مفهوم علاج المرض إلى تعزيز الصحة

خلال ملتقى تبوك الدولي الأول لتعزيز الصحة بمستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة
 مدير عام الإدارة العامة للخدمات الصحية بوزارة الدفاع أحمد بن محمد العامري
مدير عام الإدارة العامة للخدمات الصحية بوزارة الدفاع أحمد بن محمد العامري

نوَّه مدير عام الإدارة العامة للخدمات الصحية بوزارة الدفاع الدكتور أحمد بن محمد العامري بما يشهده القطاع الصحي من حراك تطويري شامل ثم بدعم القيادة، مؤكدًا أن المملكة قد وضعت الإنسان وما يخدمه في أولى أولوياتها.

وقال خلال ملتقى تبوك الدولي الأول لتعزيز الصحة المقامة فعالياته حاليًا بمستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة بالشمالية الغربية: "يواصل القطاع الصحي في المملكة تحوله الكبير؛ لنقله من مفهوم علاج المرض لتعزيز الصحة، ومن الوقاية وتعزيزها وصولًا إلى تقليل الأمراض، وهذا المؤتمر يقوم في صميم إستراتيجيتنا لإيجاد مجتمع صحي مستدام لمنسوبي وزارة الدفاع وذويهم".

وأشار إلى أن هذا المؤتمر قد قام على أسس علمية تعزز من محاور تعزيز الصحة، والتعامل مع المرضى، والفحوصات الأولية للمرضى، إلى جانب تصميم الرعاية الصحية حتى تستطيع الاستجابة إلى المتغيرات في فلسفة الصحة.

وبيّن أن القطاع الصحي كان مبنيًا على المستشفيات التي تعالج الإنسان بعد مرضه، واليوم نسعى لأن يكون لهذه المنشآت دورها في رصد الأمراض قبل حدوثها وتأخيرها، وتقديم الصحة للمجتمع بشكل عام، وذلك مما يصب في رؤية المملكة 2030، التي تستهدف رفع جودة الحياة ورفع متوسط الأعمار للمواطنين لثمانين عامًا، ونحن بتوفيق الله وعونه في الطريق لتحقيق ذلك.

يُذكر أن ملتقى تبوك الدولي يناقش ماهية تعزيز الصحة وأهميتها بالأدلة البحثية وأهمية المشاركة المجتمعية، إلى جانب استعراض برنامج المدن الصحية والتحديات، التي تواجه تعزيز الصحة والحلول المقترحة، إضافة إلى صحة الجنسين في مختلف الفئات العمرية بما فيها الصحة النفسية وسبل مكافحة السمنة والإدمان لتحسين صحة الأفراد بالمجتمع.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org