"البسطات والفوانيس" تعيد ذكريات الحجاز بملتقى "مصابيح رمضانية "

اشتملت على المأكولات الشعبية والمشروبات المكية
"البسطات والفوانيس" تعيد ذكريات الحجاز بملتقى "مصابيح رمضانية "
سبق – مكة المكرمة: أعادت البسطات الرمضانية في مكة عبق الماضي لمرتادي فعاليات ملتقى " مصابيح رمضانية "، مستخدمين الديكورات الحجازية القديمة والإضاءات واللباس الشعبي المصحوب بالأهازيج المعروفة في الحجاز قديماً لجذب الزائرين إليهم والفوانيس المنتشرة في جميع جنباتها .
 
 ويغلب على معروضات هذه البسطات المأكولات الشعبية والمشروبات التي كانت تشتهر بها مكة , وتتزين بها مائدة الأهالي في الماضي خاصة مع حلول شهر رمضان المبارك مركزة على ربط الشباب بجيل الأجداد وتراثهم العريق مثل السوبيا والفول والتميس والكبدة وغيرها .
 
وقال " عبدالودود " أحد باعة هذه البسطات إنه حرص على التواجد في ملتقى " مصابيح رمضانية " من خلال مشاركته في هذا الملتقى القيمي من خلال بسطته التي يبيع فيها الحلويات الحجازية التي يتم تصنيعها في المنزل , ويجد إقبالاً كبيراً من الزوار .
 
يُذكر أن ملتقى مصابيح رمضانية تنظمه لجنة التنمية الاجتماعية بمكة ويقام بحي الحمراء , ويضم العديد من الفعاليات: مجسات وألعاب ترفيهية ومسابقة نجم التنمية واستديو للتصوير وجلسات حجازية شبابية والضيافة المكية , وتأتي هذه الفعاليات برعاية شركة الأفكار السعودية للتنمية .
 
 
 

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org