الهيئة الملكية لمكة والمشاعر المقدسة تفوز بجائزة "لبّيتُم" للتميّز عن حافلات النقل العام

الهيئة الملكية لمكة والمشاعر المقدسة تفوز بجائزة "لبّيتُم" للتميّز عن حافلات النقل العام

تجربة فريدة في تلبية احتياجات السكان والزوار وضيوف الرحمن بجودة عالية

كرّمَ وزير الحج والعمرة الدكتور توفيق الربيعة الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدّسة لفوزها بجائزة "لبّيتُم" للتميٌّز، عن حافلات مكة لفئة النقل العام في مسار أفضل الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن.

تسلم الجائزة الرئيس التنفيذي للهيئة المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد، وهي الجائزة الثانية التي تنالها عن مشروع حافلات مكة بعد جائزة مكّة للتميز لخدمات الحج والعمرة.

ويُعدُّ مشروع حافلات مكة أحد البرامج الداعمة لاستراتيجية النقل العام في مكة المكرمة تحت إشراف الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وإحدى مبادرات برنامج خدمة ضيوف الرحمن ضمن برامج رؤية 2030م؛ ويعمل المشروع على خدمة السكان والزوار عبر 12 مسارًا تربط المنطقة المركزية والمسجد الحرام بعددٍ من المواقع الحيوية في مكة المكرمة.

وتقدم حافلات مكة تجربة فريدة في خدمات النقل العام بجودة عالية تلبي احتياجات السكان والزوار وضيوف الرحمن، وتلعبُ دورًأ هامًا في تقليل أعداد السيارات في شوارع وطرقات مكة المكرمة، والتخفيف من نسب التلوث البيئي والازدحام المروري، وتمنح مكة نظام نقل عالمي وآمن وموثوق.

وتصدُر جائزة "لبّيتُم" للتميّز عن وزارة الحج والعمرة، وتستهدف نشر مفهوم التنافسية بين مقدمي الخدمات لزيادة مستوى كفاءة وجودة الخدمة المقدمة لضيوف الرحمن.

جدير بالذكر أن حافلات مكة تقدم خدمتها لأكثر من 5 ملايين مستخدم ومستخدمة شهريًّا، وأعلنت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة عن خدمة أكثر 25.6 مليون مستخدم ومستخدمة مع نهاية عام 2022م.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org