مهرجان ولي العهد للهجن يُنهي تجهيزات "المنصة الملكية" بأحدث التقنيات

ليخرج بصورة تعكس مكانة السعودية وقدرتها على تنظيم كبرى المناسبات الرياضية
المنصة الملكية لمهرجان ولي العهد للهجن بالطائف
المنصة الملكية لمهرجان ولي العهد للهجن بالطائف

كرّس الاتحاد السعودي للهجن جهوده الكبيرة في سبيل التجهيز لمهرجان ولي العهد للهجن بالطائف في كل عام؛ ليخرج بالصورة المثالية التي تواكب مكانة السعودية، وتعكس قدرتها على تنظيم كبرى المناسبات الرياضية وغيرها من الفعاليات الرسمية، وذلك في ظل مشاركة عددٍ من الدول العربية والخليجية.

التجهيزات الكبرى بدأت بتكاتف الجهود وجاءت كما خطط لها المنظمون للمناسبة وبأحدث المواصفات لتلائم طبيعة السباق الممتد على مدى 44 يومًا؛ بينما كانت الجهود الأخرى في تجهيز المنصة الملكية بأحدث التقنيات لاستقبال راعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وضيوفه الكرام، وتكللت الجهود بتحضيرها بواقع ساعات عمل معدودة لم يهدأ فيها العاملون إلا بعد إنجاز المنصة الملكية بديكوراتها وأثاثها.

وفي ختام المنافسات السابقة لمهرجان ولي العهد للهجن ظهرت المنصة الملكية بشكلٍ يزداد جمالاً، حيث وجدت إشادة كبيرة من الحضور معتبرين أنها أنجزت بالصورة المثالية التي تؤكد أن السعودية تستعد بشكل مختلف لكل المناسبات والفعاليات التي تستضيفها، سواء رياضية أو اجتماعية أو سياسية، وتدل على قدرة اتحاد الهجن على استضافة النسخ القادمة من المنافسات والتحضير لها كما ينبغي.

وشهد ميدان السباق بالطائف كثافة من المتابعين والضيوف، وجاء ذلك في الوقت الذي فتحت اللجنة المنظمة للمهرجان التسجيل للجميع من المواطنين والراغبين في المشاركة من الدول الأخرى، بينما جميع المتنافسين في سباقات الهجن أبدوا سعادتهم بالمشاركة التي تقوي العلاقات الاجتماعية، وتدعم الشراكة الرياضية الفاعلة بين الدول المشاركة والسعودية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org