"ملتقى دراية".. جائزة الأميرة صيتة تطلق البرنامج الريادي الأول من نوعه للعناية بجودة الحياة

يقدّم بشكل مجاني في 7 مسارات على مدى 3 أيام لتحسين ممارسات الأفراد اليومية
"ملتقى دراية".. جائزة الأميرة صيتة تطلق البرنامج الريادي الأول من نوعه للعناية بجودة الحياة

بمشاركة أكثر من 60 جهة حكومية وأهلية ومؤسسات مجتمع مدني؛ تطلق جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل المجتمعي ملتقى دراية (ماذا لو.. كيف تتصرف؟)، الذي يُعد الأول من نوعه، ويُعنى بجودة الحياة، ويقدم بشكل مجاني للمجتمع، وتنطلق فعالياته 3 يناير لمدة 3 أيام، في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ويعني "الملتقى" الذي يشكّل إحدى مبادرات "جائزة الأميرة صيتة"، الاهتمام بجودة الحياة، من خلال توفير بيئة اجتماعية جاذبة وإيجابية وتحسين ممارسات الأفراد اليومية في كل المجالات المختلفة، وتعزيز دورهم الفعال في مواجهة تقلبات الحياة ومواقفها غير المتوقعة، وكذلك توفير الحلول العلمية السليمة والتوعوية بسبل الوقاية وتحقيق المعرفة من خلال المحاكاة الفاعلة في ميادين الحياة المختلفة.

ويعمل "ملتقى دراية" على المعرفة العلمية السليمة، وعبر تقديم نموذج أمثل للتعامل مع مواقف الحياة المفاجئة والضاغطة والخطرة اجتماعيًّا ونفسيًّا وصحيًّا وتقنيًّا وحقوقيًّا وأمنيًّا.

أهداف الملتقى:

يهدف الملتقى إلى تمكين الأفراد من امتلاك الحد الأدنى من المهارات للتعامل مع كل المواقف المفاجئة والخطرة بكل ثقة واقتدار، والتعريف بالحقوق التي تقرها المملكة العربية السعودية للمؤسسات والأفراد؛ للمساعدة في إيجاد الحلول المناسبة لمواقف التهديد اليومية المختلفة، وإبراز جهود الجهات ذات العلاقة بالتعامل مع المواقف الخطرة للاستفادة منها، والتعريف بأهم التطبيقات الإلكترونية التي تخدم الإنسان وتسهّل عليه حياته ومساعدة الأفراد على إدارة انفعالاتهم ومشاعرهم السلبية أثناء المواقف المفاجئة والخطرة والحرجة، وتوسيع مدارك الطفل حول أفضل وأسرع الطرق للتعامل مع المواقف الحرجة والخطرة وحمايته منها.

أهمية الملتقى:

وتكمن أهمية "ملتقى دراية" في تحقيق رؤية المملكة 2030 وبرامجها المختلفة، مثل برنامج جودة الحياة والتحول الوطني وغيرها، وتوفير نموذج لبيئة مثالية وإيجابية للسلوك الاجتماعي الجيد الأمثل في المواقف المختلفة، ومخاطبة كافة شرائح المجتمع في مختلف الأعمار؛ من خلال توفير المعلومات والمهارات اللازمة لمواجهة المواقف الحرجة والخطرة والطارئة، وتوفير قاعدة معلومات متكاملة عن أهم اللوائح والأنظمة القانونية المتبعة في المملكة لتعزيز قواعد السلوك الاجتماعي والتنظيمي في المواقف المختلفة.

ويضم "ملتقى دراية"، الذي يُعد أول مبادرة من نوعها في المملكة والتي تعنى بتقديم كل ما يستلزم جودة الحياة للأفراد والمجتمع، ويقدم بصورة مجانية من غير رسوم مالية، ويتطابق بدوره مع مجموعة من أهداف الرؤية الطموحة 2030، أكثرَ من 60 جهة متخصصة من القطاعات العامة والخاصة وغير الربحية؛ وذلك لخدمة المجتمع وتوعية الأفراد المعرفية والمهارية، بالإضافة إلى التعلم الفوري والممارسة الفعلية لتلافي الخطر والمواقف المحرجة من خلال ممارسة تطبيقية واقعية.

7 مسارات متنوعة

ويشتمل الملتقى على 7 مسارات يستهدفها، مثل "المسار الصحي، ومسار الأمن والسلامة، والمسار الاجتماعي والنفسي، والتقنية والمعلومات، والاقتصاد والتخطيط المالي، والمسار الحقوقي، والبراعم".

المسار الصحي

في المسار "الصحي" يهتم "الملتقى" بكيفية التصرف الأمثل في الحالات الصحية الطارئة كـ"الصرع، والإغماء، والرعاف، والاختناق، والحروق، والربو، والتسمم، وتناول الدواء الخاطئ أو بجرعة زائدة، وارتفاع وانخفاض السكر، وضغط الدم، والجلطات، ولدغات الأفاعي والأسماك السامة والغرق".

ويستهدف هذا المسار التعرف على البرامج والخدمات الطبية، وكيفية الاستفادة المثلى منها من خلال 4 ورش عمل للإسعافات الأولية، والإنعاش القلبي الرئوي، ومعايير السلامة الصحية بالمنازل والمنشآت، والأساليب الخاطئة لتناول الأدوية والمستحضرات الطبية ومساحيق التجميل.

وتشمل الجهات المشاركة في المسار الصحي بالملتقى: وزارة الصحة، والهلال الأحمر، وجمعية زهرة لسرطان الثدي، وجمعية الأمير فهد بن سلمان الخيرية لرعاية مرضى الفشل الكلوي "كلانا"، وجمعية الوقاية من العوز المناعي "مناعة"، وجمعية سند لدعم الأطفال المرضى بالسرطان، وجمعية الإعاقة الحركية للكبار "حركية"، وهيئة رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة، والجمعية السعودية الخيرية لمرضى الكبد بالقصيم، والجمعية الخيرية لمكافحة التدخين "نقاء"، والجمعية السعودية الخيرية لمرضى ألزهايمر، والجمعية السعودية للفصام "احتواء"، وجمعية رعاية متعافي السرطان "متعافي"، وجمعية الروماتيزم، وجمعية السكري الخيرية.

مسار الأمن والسلامة

وفي مسار الأمن والسلامة، يكشف "الملتقى" عن آليات التصرف الأمثل في حالات الأمن والسلامة داخل المنزل والعمل والأماكن العامة، مثل "التهديد، والاعتداء، التعقب، التحرش، اندلاع الحريق، التيار الكهربائي، ومشاكل السيارات المفاجئة، ومخاطر أسطوانات الغاز، والسيول الجارفة والأودية"، عبر 3 ورش عمل حول إدارة المخاطر الأمنية وثقافة السلامة الصحية والمهنية للمنشآت، والسلامة الأمنية في المنازل، بمشاركة وزارة الداخلية والجهات التابعة لها "شرطة الرياض، المرور، أمن الطرق، مركز العمليات الأمنية 911، الجوازات، الأمن البيئي، مكافحة المخدرات، ودوريات الأمن والدفاع المدني"، بالإضافة إلى رئاسة أمن الدولة والنيابة العامة وهيئة المواصفات والمقاييس والجودة، وفريق ساعد للبحث والإنقاذ، وجهات أخرى.

المسار الاجتماعي والنفسي

وفي المسار الاجتماعي والنفسي، يبحث المشاركون كيفية التصرف في المواقف الحرجة التي يتعرض لها الشخص، مثل: (التحرش، والعنف، والتنمر، وغيرها)، عبر 4 ورش عمل حول إدارة المخاطر والأزمات الاجتماعية، وإدارة الانفعالات والمشاعر السلبية، والتدرج في نقل الأخبار السيئة، وورشة أساسيات لغة الإشارة.

وتشارك في هذا المسار وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، ومجلس شؤون الأسرة، والجمعية السعودية لاضطراب فرط الحركة "إشراق"، وجمعية مودة، والجمعية الخيرية لمتلازمة "داون"، وجمعية رعاية الطفولة، وبرنامج الأمان الأسري، والجمعية السعودية للتوحد، وجمعية لغة الإشارة.

مسار التقنية والمعلومات

وتشمل محاور مسار التقنية والمعلوماتية، كيفية التعامل مع الابتزاز الإلكتروني، وحماية المعلومات والأجهزة الإلكترونية، وكيفية توظيف الذكاء الاصطناعي في خدمة العمل الاجتماعي، والتعامل الأمثل مع الجرائم الاقتصادية كالاحتيال المالي، والتزوير، وغسيل الأموال، والتهريب، والتعرف على تجربة الهندسة الاجتماعية والاختراق، وكيفية التعامل مع الواقع الافتراضي والألعاب التقنية، عبر 4 ورش عمل عن التعامل مع الابتزاز الإلكتروني للكبار، والتعامل مع الجرائم الإلكترونية، وتأمين الأجهزة الشخصية، وتجربة الهندسة الاجتماعية بمشاركة وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، وجمعية أمن المعلومات "حماية"، وجمعية ارتقاء، وجمعية تواصل للتقنيات المساعدة لذوي الإعاقة وجمعية عون التقنية، وجمعية الحوسبة السحابية، وجمعية برمجيات حاسوبية، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، والهيئة الوطنية للأمن السيبراني.

مسار الاقتصاد والتخطيط المالي

وتشمل محاور مسار الاقتصاد والتخطيط المالي، أهم وأكثر الطرق للتحليل المالي، وأفضل طرق التخطيط المالي، وأساليب التواصل مع الجهات المالية والاستفادة من خدماتها عبر ورش عمل إدارة المخاطر والأزمات المالية، وحماية الحسابات البنكية من الاختراق والتحايل المالي، والتخطيط المالي الفعال، والإبداع والابتكار في التخطيط المالي.

وتشارك في هذا المسار عدة جهات؛ منها: صندوق الاستثمارات العامة، وبنك التنمية الاجتماعية، والغرفة التجارية الصناعية بجدة، وهيئة سوق المال، والغرفة التجارية الصناعية بالرياض.

ويشمل المسار الحقوقي التعرّف على كيفية الاستفادة من الخدمات العدلية، ومعرفة الحقوق المدنية والشخصية في حالات الاستغلال، والتعرف على المنتجات التي تضر صحة الإنسان، وكيفية التعامل معها، والإبلاغ عنها (مستحضرات التجميل، والمواد الغذائية، وبناء المنازل دون مشكلات إنشائية).

ويشمل هذا المسار ورشتي عمل حول استراتيجيات الحفاظ على حقوق الإنسان، والحفاظ على الحقوق المهنية والفكرية.. بمشاركة وزارة العدل، ووزارة التعليم، والهيئة العامة للغذاء والدواء، وجمعية حماية المستهلك، ووزارتي التجارة والشؤون البلدية والقروية، والهيئة السعودية للمحامين، ولجنة الإعلام والتوعية المصرفية بالبنوك السعودية، وجمعية إحسان القانونية، وهيئة حقوق الإنسان، وبنك التنمية الاجتماعية، ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

مسار البراعم

ويشمل "مسار البراعم" عدة محاور؛ منها "كيفية حماية الطفل من التحرش والتنمر والابتزاز، ومساعدة الطفل على استخدام عادات غذائية صحية، وتحسين استخدامه للأجهزة الإلكترونية، ومساعدته على معرفة حقوقه واحترام حقوق الآخرين"؛ وذلك عبر 5 ورش عمل تركز على المسعف الصغير والتاجر الصغير، وتعلم الإسعافات النفسية الأولية، والتعامل مع الابتزاز الإلكتروني، والتعرف على حقوقه" بمشاركة جمعية الألعاب الرقمية والهلال الأحمر، وجمعية رعاية الطفولة، وبنك التنمية الاجتماعية، وجمعية نقاء، والجمعية السعودية للتوحد، وجمعية سند لدعم الأطفال والمرضى بالسرطان، وجمعية تواصل للتقنيات المساعدة لذوي الإعاقة، وجمعية الأمن السيبراني للأطفال.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org