محمد الدغريري
محمد الدغريري

"الالتزام البيئي": ارتفاع محطات رصد "جودة الهواء" بنسبة 70% بموسم الحج الحالي

في مكة والمدينة والمشاعر المقدسة.. تقنيات مبتكرة ترصد المواد الأقل من 2.5 ميكرون

كشف المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي عن زيادة عدد محطات رصد جودة الهواء في موسم الحج هذا العام بنسبة 70٪ في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، مقارنة بـ 6 محطات فقـط تم تشغيلها لأول مرة عـام 2021 كأول موسم يباشر المركز فيها مهامه بعد تأسيسه.

وأكد مدير إدارة البيانات البيئية بالمركز الدكتور محمد الدغريري، أن المملكة تضع "مؤشر نسبة جودة الهواء" ضمن مؤشراتها الرئيسية المستهدفة في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، لرفع جودة الهواء لحجاج بيت الله الحرام. موضحًا أن حسابات مؤشر جودة الهواء في محطات الرصد في مكة والمدينة والمشاعر المقدسة تستند إلى قياسات 6 ملوثات رئيسية، هي ثاني أكسيد النتروجين، وثاني أكسيد الكبريت، والأوزون الأرضي، وأول أكسيد الكربون والجسيمات العالقة أقل من ١٠ و ٢.٥ ميكروجرام.

ونوه "الدغريري" بأن المركز عزز قدراته خلال السنوات الماضية على رصد وقياس مستوى جودة الهواء عبر التوسع في إنشاء 240 محطة رصــد ذات جــودة عاليــة في مختلف مدن المملكة تتوافــق فــي مواصفاتهــا مــع المحطــات المعتمــدة عالميا، مشيراً إلى أن المركز يعمل حالياً على أكثر من مرحلة لتطوير وتحليل بيانات جودة الهواء ورفع مستوى الاستفادة منها من كافة الجهات ذات العلاقة.

وعلق "الدغريري" على توظيف التقنيات المبتكرة والحديثة في عمليات الرصد الفوري لمؤشر جودة الهواء، والتي تمكن المركز من عرض التنبؤات لحالة جودة الهواء لفترة تصل إلى ثلاثة أيام متتالية، حيث تم تطوير خوارزميات، للتنبؤ بجودة الهواء والمواد الجسيمية ذات القطر الأقل من 2.5 ميكرون، لافتاً إلى أن مؤشر جودة الهواء يقسم من 0 إلى 500 درجة، وتمثل الدرجة 500 أعلى قيمة، أي هواء أكثر تلوثاً وتهديداً لصحة الإنسان، وهو ما يتم العمل على تجنبه في كافة المحطات المنتشرة في كافة مدن ومحافظات المملكة وفي موسم الحج بشكل مكثف خدمة لضيوف الرحمن.

صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org