توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة تطوير محمية الإمام عبدالعزيز الملكية و"الجيومكانية"

توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة تطوير محمية الإمام عبدالعزيز الملكية و"الجيومكانية"

في إطار الخطوات الرامية لدعم المجهودات الوطنية في تعزيز استدامة الأنظمة البيئية

وقّعت هيئةُ تطوير محمية الإمام عبدالعزيز بن محمد الملكية، اليوم، مذكرةَ تفاهم مع الهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية؛ بهدف دعم المجهودات الوطنية في تعزيز استدامة الأنظمة البيئية والاستفادة من البيانات والمعلومات والخبرات والخدمات الجيومكانية.

ومثّل هيئةَ تطوير المحمية في التوقيع رئيسُها التنفيذي الدكتور طلال بن عبدالله الحريقي، فيما مثّل الهيئةَ العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية رئيسُها الدكتور محمد بن يحيى آل صايل.

وتركّز مذكرة التفاهم التي وقّعت خلال ملتقى المنصّة الجيومكانية الوطنية، على تطوير التعاون المشترك في مجال أعمال المشاريع المساحية والمعلومات الجيومكانية، وتبادل الاستشارات التقنية والفنية للطرفين، إلى جانب تأهيل وتدريب الكوادر الوطنية، وعقد دورات وورش عمل تدريبية لرفع كفاءة الأداء والمحافظة على الاستدامة؛ تحقيقًا لرؤية السعودية 2030.

وتهدف المذكرة إلى رفع مستوى التخطيط للأعمال وتوحيد الجهود وتفادي الازدواجية، ورفع كفاءة الإنفاق الحكومي في قطاع المساحة والمعلومات الجيومكانية، إضافة إلى توفير معلومات جيومكانية أساسية موثوقة ومعتمدة لإتاحة سرعة الوصول إليها وتبادلها ومشاركتها، وتطوير التعاون المشترك بين الجانبين في عدة مجالات؛ منها: استخدام المرجع المكاني الوطني، والمنصة الجيومكانية الوطنية واعتماد الخارطة الرسمية للمملكة التي تصدرها الهيئة، كخارطة أساس ومصدر رسمي معتمد للحدود الدولية للمملكة، وحوكمة البيانات وتبادل المعلومات الجيومكانية ذات الاهتمام المشترك، وتبادل الاستشارات الفنية في المجالات المشتركة.

وتسهم المذكرة في تضافر الجهود من أجل خدمة الأهداف الوطنية وفق ما يحقّق المصلحة العامة ورفع مستوى التخطيط للأعمال المشتركة، واعتماد استخدام الخارطة الرسمية للمملكة العربية السعودية، ورفع كفاءة الإنفاق، والاستشارات الفنية في المجالات المشتركة والاستفادة من منتجات وخدمات البنية التحتية التي تقدمها الهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org