"فنون العمارة" تستعد لإطلاق النسخة الثانية من مهرجان التصميم السعودي 2023

خبراء محليون ودوليون بارزون سيناقشون مجموعة من المواضيع المتعلقة بالتصميم
هيئة فنون العمارة والتصميم
هيئة فنون العمارة والتصميم

تستعد هيئة فنون العمارة والتصميم لإطلاق النسخة الثانية من المهرجان السعودي للتصميم (SDF)؛ للاحتفاء بالتصميم بأشكاله المتعددة، محليًّا وعالميًّا، ودعم الممارسين، وتمكينهم من تحقيق أهدافهم؛ وذلك خلال الفترة من (12 إلى 23 يناير 2023).

ويُعد المهرجان السعودي للتصميم الذي ينطلق في نسخته الثانية، الأكبر حتى الآن، بالتعاون مع شركة bouqu& الثقافية الإبداعية ببرامج أشمل ستعزز من مكانة الرياض بوصفها مركزًا للإبداع والحوار متعدد التخصصات.

وقالت الرئيس التنفيذي لهيئة فنون العمارة والتصميم، الدكتورة سمية السليمان: المهرجان السعودي للتصميم يهدف إلى توفير منصة للمصممين الناشئين والمتمرسين والشركات الصغيرة والمتوسطة والمبدعين الفعالين في قطاعات التصميم والصناعة؛ لإقامة علاقات تعاون وإيجاد فرص للنمو والتطوير، وتزويد المواهب المحلية بالأدوات والمهارات اللازمة للنجاح من خلال اللقاءات المحفزة، وورش العمل، والدورات المختصة، وجلسات التواصل.

وسيضم منتدى التصميم، في عطلة الأسبوع الافتتاحية ما بين 13- 14 يناير، خبراء محليين ودوليين بارزين سيناقشون مجموعة من المواضيع المتعلقة بالتصميم، مثل تأثيرات المناظر الطبيعية الحضرية على جودة الحياة، وتصدير الثقافة من خلال التصميم، وبناء مدن أفضل للمستقبل.

وستتطرق ورش العمل إلى التصميم المستدام، وريادة الأعمال الإبداعية، وقوة الطباعة في التصميم الجرافيكي والتواصل. وإلى جانب حلقات النقاش على المسرح، ستكون هناك جلسات إرشادية وإعلانات دعوات عامة لمسابقات تخص التصميم ومعارض للاستكشاف من قِبَل الزوار.

وستقدم النسخة الثانية من المهرجان السعودي للتصميم للمشاركين والجماهير برنامجًا شاملًا، يحوّل الرياض إلى مركز إبداعي مع وجهات للتصميم (عود سكوير، بوليفارد الرياض، جاليري ديزاين)، وأنشطة وفعاليات في أكثر من 40 موقعًا مشاركًا في مختلف أنحاء مدينة الرياض، إلى جانب فعاليات التصميم المصاحبة للحدث، وورش عمل في موقع المهرجان وافتراضيًّا.

وتتيح الهيئة حضور فعاليات المهرجان للجميع بشكل مجاني عن طريق التسجيل في الموقع الإلكتروني: www.saudidesignfestival.com.

وقالت المؤسس الرئيس التنفيذي لـشركة bouqu& مدير المهرجان بسمة بوظو: منذ أيامنا الأولى للأسبوع السعودي للتصميم، والآن المهرجان السعودي للتصميم؛ كان هدفنا دائمًا، توفير منصة تجمع المصممين والمواهب المحلية؛ لإيصال أصواتهم، والارتقاء بمحادثات التصميم في المنطقة، ومع تطور القطاع، لا بد للمهرجان أن يتطور أيضًا، ونحن في (&bouqu) نفكر دائمًا في الرؤى المستقبلية؛ حيث تتمثل مهمتنا هذا العام في إظهار كيف ينسجم التصميم مع المجتمع ذاته وتطوير فرص ذات مغزى لتوسع دور المهرجان من حدث سنوي إلى محفز ومسرع للنمو.

وتهدف الهيئة من خلال هذا المهرجان وغيره من الفعاليات إلى تطوير قطاع العمارة والتصميم السعودي، ونقله إلى آفاق جديدة تُعزز الإبداع وتُمَكّن الممارسين في القطاع، وتعرض الهيئة استراتيجيتها المسماة "المربع" لتعكس طموحاتها في صياغة نقطة انطلاق متجددة وحديثة للمشاهد العمرانية والتصميمية السعودية تتجاوز الحدود التقليدية وتخدم العاملين في القطاع بمبادرات وبرامج متنوعة.

ووضعت استراتيجية هيئة فنون العمارة والتصميم رؤيتها ورسالتها تحت شعار "نجم الشمال"؛ تعبيرًا عن هدفها الطموح لدعم التميز في قطاع العمارة والتصميم ليعكس ثقافتنا وتطلعاتنا ويمكّن المواهب الوطنية؛ بهدف الارتقاء بجودة الحياة وجعل المملكة في طليعة المشهد الإبداعي العالمي.

وتعمل هيئة فنون العمارة والتصميم في ضوء هذه الاستراتيجية على تنفيذ مسؤولياتها تجاه تطوير القطاع في المملكة، والارتقاء به، ودعم الممارسين والمهتمين بمختلف تخصصاتهم، وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 في جوانبها الثقافية، ومستهدفات وزارة الثقافة، بوصف الهيئة واحدة من 11 هيئة ثقافية تابعة للوزارة.

يُذكر أن شركة &bouqu نظمت معارض ومشاريع وفعاليات بارزة في لندن وميلان ونيويورك وإسطنبول ودبي، وأبو ظبي، والكويت، والبحرين.

وتطلق الشركة هذا العام المهرجان السعودي للتصميم، الذي تقدمه هيئة فنون العمارة والتصميم، ليحتفي بالتصميم وممارسيه المبدعين في مختلف مساراتهم المهنية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org