"الدارة" تواصل فعاليات اليوم الثالث من برنامج "القلزم" الإثرائي

بهدف تطوير مهارات المشاركين في تصميم وكتابة المقترحات البحثية بشكل فعال
"الدارة" تواصل فعاليات اليوم الثالث من برنامج "القلزم" الإثرائي

واصل مركز البحر الأحمر التابع لدارة الملك عبدالعزيز، فعاليات اليوم الثالث من برنامج القلزم الإثرائي، من خلال تنظيم ورشة عمل متخصصة بعنوان "تصميم وكتابة المقترح البحثي"، تولى إدارتها كل من الدكتور خالد كريري والدكتورة إرادة حمد.

واستهدفت الورشة تطوير مهارات المشاركين في تصميم وكتابة المقترحات البحثية بشكل فعال.

وتضمنت الورشة جلسة متخصصة مع تطبيق عملي؛ حيث تم تزويد المشاركين بالأدوات والأساليب اللازمة لإعداد مقترحات بحثية متميزة.

وركزت الجلسة على مراحل إعداد المقترح البحثي من الفكرة إلى التنفيذ، بالإضافة إلى استراتيجيات تحديد الأهداف البحثية وصياغة الإطار النظري والمنهجي.

وعقب ورشة العمل، ووفقًا للأجندة الموضوعة، عقد ميسرو البرنامج جلسة متخصصة، تضمنت تطبيقًا عمليًّا، وجرى فيها تقديم مجموعة واسعة من الاستشارات البحثية المتنوعة للمشاركين؛ مما أتاح لهم فرصة الاستفادة من الخبرات المتاحة وتطوير مقترحاتهم البحثية بناءً على التوجيهات المتخصصة.

يُذكر أن برنامج القلزم يهدف إلى تعزيز القدرات البحثية للمشاركين وتزويدهم بالمهارات اللازمة لإعداد وتنفيذ البحوث العلمية بطريقة احترافية، وتأتي ورشة "تصميم وكتابة المقترح البحثي" كجزء من سلسلة ورش العمل والفعاليات التي يتضمنها البرنامج لتحقيق هذا الهدف.

وبهذا يواصل برنامج القلزم تحقيق أهدافه في تطوير الكفاءات البحثية، وتمكين الباحثين من تحقيق نجاحات علمية مستقبلية من خلال تقديم الدعم والإرشاد اللازمين.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org