مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية يطلق منصة المستشار اللغوي

"الوشمي": المشروع يعدّ أداةً عملية موثوقة وسريعة لنشر لغتنا الأم
مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية يطلق منصة المستشار اللغوي

أعلن مجمع الملك سلمان العالمي للّغة العربية عن إطلاقه خدمة المستشار اللغوي، الذي يعد منصة رقمية تعزز نشر اللغة العربية واستخداماتها.

وسيعمل هذا البرنامج على توفير خدمات الاستشارات اللغوية المجانية في جميع المجالات الحيوية، لجميع فئات المجتمع.

وقال الأمين العامّ المكلف لمجمع الملك سلمان العالمي للّغة العربية الأستاذ الدكتور عبدالله بن صالح الوشمي: تنبع أهمية هذا المشروع من كونه أداةً عملية موثوقة وسريعة لنشر لغتنا الأم.

وأضاف: هذا المشروع قد أُنجز بتوفيق الله سبحانه وتعالى، وبرعاية وإشراف من وزير الثقافة رئيس مجلس أمناء المجمع الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان، وذلك انطلاقًا من دور المجمع في إعلاء مكانة اللّغة العربية عالميًّا والمحافظة على سلامتها ودعمها نطقًا وكتابةً، وتكثيف إسهاماتها في تنميـة المجالين العلمي والثقافي، انسجامًا مع مستهدفات رؤية السعودية 2030.

وأردف "الوشمي": تبرز أهمية المشروع في دعم تنفيذ القرارات الرسمية بلزوم استخدام اللّغة العربية في جميع المجالات، وتنسيق الجهود لتكوين برنامج موحّد فاعل يخدمها، وبناء منظومة متكاملة لتقديم خدمات لغوية تخصصية للمجتمع، وتقريب العربية الفصحى من جميع فئاته.

وتابع: من أهمّ خدمات برنامج المستشار اللغوي: تقديم المعلومة اللغوية الميسّرة للأفراد والمؤسسات، حيث تُقدَّم استشارات لغوية مجاناً لكل شرائح المجتمع (أفراد ومؤسسات) في كل المجالات اللغوية، إذ يمكن للزوار طرح أسئلتهم واستفساراتهم اللّغوية ليجيب عنها مستشارون لغويون متخصصون، ثم تُعرض الأسئلة والإجابات على الموقع للإفادة منها؛ وبذلك تُتاح قاعدة بيانات لغوية علمية يثق الناس بها، وتخدمهم في ترقية مستواهم اللغوي.

وسيعمل برنامج المستشار اللغوي عن طريق نظام تقني يُسهِّل إدارته، إضافة إلى جملة من المزايا التفصيلية الأخرى، التي منها فتح نافذة تفاعلية للحوار والنقاش في قضايا اللّغة العربية بين المجتمع (المستفيد من الخدمة)، والجهات المُتخصِّصة (مُقدِّم الخدمة).

جدير بالذكر أن هذا المشروع هو أحد مشروعات قطاع "التخطيط والسياسات اللغوية"، وهو أحد القطاعات الرئيسة في مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية، إلى جانب ثلاثة قطاعات أخرى، وهي "الحوسبة اللغوية"، و"البرامج التعليمية"، و"البرامج الثقافية"، وهي تعمل مجتمعة على تحقيق أهداف "المجمع الاستراتيجية" الرئيسة، المتمثلة في خدمة اللّغة العربية، وتمكينها وزيادة محتواها العربي في الشبكة العنكبوتية، وبناء المدونات اللّغوية والمعاجم العربية المعاصرة، وتسريع وتيرة البحث التقني المتطوِّر في جميع مجالات اللّغة العربية، بما يعزِّز نشر المعرفة والوعي بها، ويحقق أهداف رؤية السعودية 2030.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org