أمير القصيم يوجِّه مسؤولي القطاعات الحكومية والأمنية بعدم التهاون في تطبيق الإجراءات الوقائية

أكد أن وجود التطعيم لا يعني انتهاء كورونا.. ومن المهم استمرار الالتزام بالاحترازات
أمير القصيم يوجِّه مسؤولي القطاعات الحكومية والأمنية بعدم التهاون في تطبيق الإجراءات الوقائية

وجَّه الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم، مسؤولي القطاعات الحكومية والأمنية ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز بالمنطقة بأهمية الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الوقائية والتعليمات المتخذة تجاه الوقاية من فيروس كورونا، والحرص على متابعة تطبيق التباعد، ولبس الكمامات، وغيرها من إجراءات احترازية، وزيادة التشديد على الجميع بتطبيق البروتوكولات كافة المعتمدة في جميع المنشآت والأماكن، والانضباط في ذلك.

وقال إن وجود اللقاح لا يعني انتهاء فيروس كورونا، ومن المهم استمرار الالتزام بالإجراءات الاحترازية الوقائية؛ كوننا ما زلنا في الجائحة؛ لما لها من أهمية في الحرص على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين والزائرين للمنطقة.

وشدَّد على القطاعات كافة بتطبيق العقوبات على مَن يتراخى بالالتزام بالاحترازات الوقائية والتعليمات المتخذة بهذا الصدد من قِبل الدولة - أيدها الله - على الوجه الأكمل في مختلف المواقع والسلوكيات اليومية.

وأشار إلى أن ذلك يأتي مواصلة لإنجاح الجهود التي تبذلها مختلف القطاعات بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - في سبيل مواجهة انتشار الفيروس، والحد منه، والقضاء عليه - بإذن الله -. سائلاً المولى -عز وجل- أن يرفع هذا الوباء، وأن يبارك في الجهود، وأن يحفظ الجميع.

أخبار قد تعجبك

No stories found.