المملكة حاضرة.. "ناسا" تطلق أولى رحلاتها لاستكشاف القمر ضمن اتفاقية أرتميس

الرياض تسعى لترسيخ مكانتها في ريادة "الفضاء الجديد" بالمساهمة في أنشطة الفضاء الناشئة
إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)

إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا)

أطلقت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" اليوم، أولى الرحلات الفضائية إلى القمر في مهمة ستستمر لمدة 26 يومًا تقريبًا؛ لإجراء بعض الاختبارات والتجارب؛ وذلك في إطار اتفاقية "أرتميس" التي انضمت لها المملكة مؤخرًا، والتي تهدف إلى إعادة الإنسان للهبوط على القمر مرة أخرى.

ويهدف برنامج "أرتميس" الذي أطلقته وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" إلى مواصلة استكشاف القمر وإعادة هبوط الإنسان مجددًا على سطحه بعد انقطاع دام أكثر من 50 عامًا، ووضع البشرية على مسار مستدام في استكشاف القمر، وإجراء البحوث والتجارب والبحث عن المياه والموارد المهمة، بالإضافة لبناء أول مستوطنة بشرية هناك، والتحضير لإرسال رواد فضاء لأول مرة إلى أماكن أبعد في النظام الشمسي بما فيها كوكب المريخ.

ويُنفَّذ البرنامج عبر ثلاث مراحل: أولها (رحلة أرتميس 1) التي انطلقت اليوم للدوران في محيط القمر، وهي: رحلة تجريبية غير مأهولة، مهمتها اختبار نظام الإطلاق والكبسولة الفضائية وإجراء بعض التجارب.. فيما ستتمثل المرحلة الثانية (رحلة أرتميس 2) في إرسال مهمة فضائية مأهولة برواد فضاء للاستكشاف، وستدور حول القمر على ارتفاع 8900 كلم من سطحه، ولا تتضمن أي عمليات هبوط، ويُتوقع إطلاقها في عام 2024.. أما المرحلة الثالثة (رحلة أرتميس 3) فستكون مَهمة مأهولة سيتم خلالها الهبوط بالفعل على سطح القمر ومن المتوقع أن تكون في عام 2025.

جدير بالذكر أن المملكة انضمت إلى برنامج "أرتميس" في منتصف يوليو الماضي مع وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"، الذي يهدف لتشكيل تحالف دولي في مجال الاستكشاف المدني واستخدام القمر والمريخ والأجرام القريبة من الأرض للأغراض السلمية.

وتهدف المملكة من خلال انضمامها إلى البرنامج لتعزيز حضورها الدولي والمساهمة الفاعلة في المشاريع الدولية المشتركة، وترسيخ مكانتها الدولية في ريادة "الفضاء الجديد" عبر مساهمتها في أنشطة الفضاء الناشئة من خلال المهمات العلمية والاستكشافية وتعزيز اقتصاد الفضاء، وتطوير القدرات البحثية ورأس المال البشري.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org