جراحة نوعية تنهي معاناةَ طفل من صعوبة الحركة بمستشفى عبدالمحسن بالعلا

كان يعاني من شلل دماغي وغادر المستشفى وهو بصحة جيدة
جراحة نوعية تنهي معاناةَ طفل من صعوبة الحركة بمستشفى عبدالمحسن بالعلا

تمكّن فريق طبي متخصص بجراحة العظام والمفاصل وتقويم الأطراف للأطفال بمستشفى الأمير عبد المحسن بن عبد العزيز بمحافظة العلا؛ من إجراء عملية جراحية نوعية لطفل يبلغ من العمر 7 سنوات، يعاني من شلل دماغي.

وقال تجمع المدينة المنورة الصحي: إن الطفل يعاني من شلل دماغي منذ الولادة تسبّب له في إعاقة حركتَي الركب والكاحل.

وأضاف: بعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة، أظهرت النتائج وجود شدّ في وترَي العرقوب وآخر بالعضلات المأبضية.

وأوضح تجمع المدينة المنورة الصحي أنه بعد دراسة الحالة قرّر الفريق الطبي إجراء عملية جراحية لإرخاء الأوتار المأبضية وإطالة وترَي العرقوب؛ لمساعدة المريض على التأهيل والمشي بشكل أفضل، وتكلّلت ولله الحمد بالنجاح.

ولفت إلى أن الفريق الطبي تابع حالة الطفل حتى تحسنت، وإزالة الجبائر والتئام كامل الجروح، وغادر المستشفى وهو بصحة جيدة، ولله الحمد.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org