جامعة الملك سعود تعرض 14 منتجاً رائداً بقمة الرياض للذكاء الاصطناعي

بينها روبوت التذكر وروبوت الحضور عن بعد لذوي صعوبات الكلام والحركة
جامعة الملك سعود تعرض 14 منتجاً رائداً بقمة الرياض للذكاء الاصطناعي

استعرضت جامعة الملك سعود خلال المعرض المصاحب في أعمال القمة العالمية للذكاء الاصطناعي بنسختها الثانية، التي تنظمها الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي "سدايا" تحت شعار "الذكاء الاصطناعي لخير البشرية"، 14 إنجازاً رائداً في مجال الذكاء الاصطناعي.

وتهدف مشاركة الجامعة في القمة لإبراز دورها في الاهتمام بمجالات الذكاء الاصطناعي وتفعيلها من حيث المقررات الدراسية لكافة الدرجات العلمية.

وقالت رئيسة مركز الدراسات المتقدمة في الذكاء الاصطناعي عضو هيئة تدريس بجامعة الملك سعود الدكتورة هبة الجبرين: الجامعة لها تاريخ عريق في مجال الذكاء الاصطناعي، حيث سجلت خلال الخمس سنوات الأخيرة أكثر من 20 براءة اختراع وأكثر من 5000 بحث منشور في هذا المجال، كما أن للجامعة ستة مراكز وكراسي بحثية وعلمية متنوعة في مجال التقنية الحديثة والذكاء الاصطناعي.

وأوضحت أن الجامعة شاركت في القمة بهدف عرض أبرز وأقوى 14 مشروعاً، منها ( روبوت التذكر، روبوت الحضور عن بعد لذوي صعوبات الكلام والحركة، روبوت نظام رفيقي، روبوت جمع القمامة)، وغيرها بهدف تعريف الشركات والجامعات والمجتمع والعالم عن مخرجات الجامعة للتعاون والاستفادة من الخبرات ولنشر مختلف الأبحاث العلمية في تطوير خوارزميات ونظم الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، بالإضافة إلى حرص الجامعة وتشديدها على مواكبة متطلبات العصر للنهوض بالوطن في مختلف المجالات، طالما وفرت الكفاءات الواعدة لخدمة قطاعات الوطن العامة والخاصة.

وبيّن طلاب قسم هندسة الحاسب بالجامعة عبدالملك منصور الطمره، ونايف بن صالح العقيل، وزياد إبراهيم الحربي، أن فكرة مشروع تخرجهم (روبوت جمع القمامة) تعتمد على نظام الرؤية والملاحة الحاسوبية لتصنيف النفايات وجمعها، لتوفر الوقت والجهد على البشرية، مشيرين إلى أن العمل على تصميم الروبوت استغرق سنة كاملة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org