فريق طبي يستأصل ورماً عصبياً نادراً من عشرينية بـ"مستشفى الخميس"

يقع إلى جانب الأوعية الكبيرة وتطلب دقة شديدة وحذراً
فريق طبي يستأصل ورماً عصبياً نادراً من عشرينية بـ"مستشفى الخميس"
نادية الفواز- سبق- أبها: أجرى فريق طبي بمستشفى خميس مشيط العام؛ عملية لمريضة سعودية عمرها "22" عاماً، تشكو آلاماً في الظهر وفي الخاصرة اليسرى، بعد أن أثبتت الفحوص الإشعاعية وجود كتلة كبيرة خلف "البيريتوان" تحت الكلية اليسرى، وبجانب الشريان الأبهر والعمود الفقري.
 
وأجرى الفريق للمريضة "فتح بطن استقصائي"، وتم استئصال الكتلة بمقاس "15×8سم" بشكل كامل، على الرغم من وجود امتدادات خلف الشريان الأبهر، وأمام الفقرات، وقد غادرت المريضة المستشفى في اليوم الرابع بعد الجراحة، وهي بصحة جيدة.
 
أوضح ذلك الناطق الإعلامي بصحة عسير "سعيد بن عبدالله النقير"، مشيراً إلى أن هذه الكتلة عبارة عن ورم عصبي نادر يقع عادة إلى جانب الأوعية الكبيرة في البطن؛ مما يتطلب دقة شديدة وحذراً خلال الجراحة.
 
وذكر "النقير" أن فريقاً طبياً في "مستشفى خميس مشيط العام" أجرى العملية بقيادة "الدكتور أنطوان نسطه"، استشاري الجراحة العامة والتنظيرية، و"الدكتور سامي توفيق" أخصائي جراحة عامة، و"الدكتور حسن سفنجة" أخصائي تخدير.
 
 
 
 

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org