100 طفل من ذوي الإعاقة يستفيدون من "الغرفة الحسية" بمطار الرياض

تشتمل على بيئة آمنة مُجهّزة بالأدوات والأجهزة المتطورة لتحفيز الحواس المختلفة
100 طفل من ذوي الإعاقة يستفيدون من "الغرفة الحسية" بمطار الرياض

استقبل مطار الملك خالد الدولي بالرياض ما يزيد على 100 طفل وطفلة من ذوي الإعاقة داخل الغرفة الحسية؛ لمساعدتهم على تهيئتهم نفسيًّا قبل السفر.

وتشتمل الغرفة على بيئة آمنة مُجهّزة بالأدوات والأجهزة المتطورة لتحفيز الحواس المختلفة للأطفال ذوي الإعاقة، كالنظر والسمع واللمس والتذوّق والشم؛ وذلك بهدف مساعدتهم على الاسترخاء وعدم التوتر من ركوب الطائرة، وأن تكون رحلة السفر تجربة ممتعة.

وأشادت أسر الأطفال ذوي الإعاقة بمبادرة مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة بتدشين الغرفة الحسية في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، بالتعاون مع "مطارات الرياض"، لتحسين تجربة سفر الأطفال ذوي الإعاقة وأسرهم.

وأوضحت مديرة مشروع الغرف الحسية بمركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة خلود إبراهيم الشايع، أن الخطة المستقبلية للمبادرة تتضمن تنفيذ عدد من الغرف الحسية في بعض المرافق الأخرى، وذلك بعد نجاح تجربة تأسيس غرفتين في مطار الملك خالد الدولي، ومدينة الملك فهد الطبية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.