برعاية أمير "الشرقية".. "البتال" يفتتح ملتقى رواد الرياضة تحت شعار "الرياضة استثمار المستقبل"

شارك فيه نخبة من المسؤولين الحكوميين ومديري الاستثمار في كُبرى الأندية الرياضية بالمملكة
برعاية أمير "الشرقية".. "البتال" يفتتح ملتقى رواد الرياضة تحت شعار "الرياضة استثمار المستقبل"

تحت رعاية أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، افتتح وكيل إمارة المنطقة الشرقية الدكتور خالد بن محمد البتال، اليوم الأربعاء، فعاليات مُلتقى رواد الرياضة تحت شعار "الرياضة استثمار المستقبل"، الذي نظّمته غرفة الشرقية ممُثلة بمجلس شباب الأعمال عبر تقنية الاتصال المرئي، وشارك فيه نخبة من المسؤولين الحكوميين ومديري الاستثمار في كُبرى الأندية الرياضية بالمملكة.

وعبّر "البتّال"، في كلمة ألقاها نيابةً عن راعي الملتقى سموّ أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، عن امتنانه لغرفة الشرقية، على تنوع مبادراتها وبرامجها وعظيم جهودها في تنظيم المُلتقى، مؤكدًا أهميته في تقديم أطروحات جادة للارتقاء بالقطاع الرياضي، لاسيما في ظل ما يشهده القطاع الرياضي من تنمية شاملة، وما يحظى به من دعمٍ واهتمامٍ ومتابعة دؤوبة من القيادة الرشيدة، التي تنطلق من قناعة بأن الرياضة قبل أن تكون مصدرًا للإيرادات الوطنية، هي دعامة أساسية في تحقيق التنمية الاجتماعية والبيئية، ومصدرًا رئيسًا في تطوير وإصلاح المجتمعات، والشريك الفاعل في مضمار النمو والتطور الذي تعيشه البلاد في مختلف القطاعات.

وقال "البتّال": "أتشرف بأن أنقل لكم ترحيب سموّ أمير المنطقة وسموّ نائبه، بتقديم كامل الدعم والرعاية لكل الممارسات والأفكار الداعمة للارتقاء بالقطاع الرياضي في المنطقة"، متمنيًا أن تكون المرافق الرياضية في المنطقة ليست مجرد ساحات رياضية، وإنما وجهة ومقصد لتنظيم واستضافة البطولات العالمية وللتسوق والترفيه وإقامة الفعاليات وممارسة كل أنواع الرياضات.


ولفت "البتّال" إلى أن القطاع الرياضي شهد في الآونة الأخيـرة مرحلة جديدة من صناعة التميز والريادة، فأصبحت المملكة اليوم مؤهلةً للتنافسية العالمية، التي تتطلب من رواد هذا القطاع الحيوي عملاً وجهدًا مُضاعفًا نحو ابتكار آليات تشاركية وتسويقية جديدة تدعم جهود الدولة في تطوير هذه الصناعة ونقلها لآفاقٍ أرحب.

أخبار قد تعجبك

No stories found.