مسؤول في أرامكو: أظهرنا قدرتنا على التعامل مع الهجوم الإرهابي والعملاء لم يتأثروا

قال: إخماد الحريق تم في 40 دقيقة.. الصهريج المتضرّر يمثل 10 % من الوقود المخزّن
مسؤول في أرامكو: أظهرنا قدرتنا على التعامل مع الهجوم الإرهابي والعملاء لم يتأثروا

قال مسؤول في شركة "أرامكو" السعودية، اليوم الثلاثاء: إن عملاء شركته لم يتأثروا جراء الهجوم الإرهابي الذي شنته مليشيات الحوثي الإيرانية على محطة لتوزيع المنتجات البترولية شمالي مدينة جدة.

ونقلت وكالة "رويترز" عن المسؤول قوله: إن الصهريج الذي تضرر في محطة التوزيع في جدة يضم 10% من الوقود المخزن.

وقال المسؤول: إن محطة التوزيع المستهدفة، واحدة من 3 محطات لتوزيع منتجات النفط، في جدة ومكة وأبها.

وأضاف أن الشركة أظهرت قدرتها على التعامل مع هجوم الحوثيين؛ مشيرًا إلى أن رجال الإطفاء استجابوا في التو، وأخمدوا الحريق في 40 دقيقة.

وكان مصدر مسؤول في وزارة الطاقة قد صرّح أمس "بأنه عند الساعة الثالثة وخمسين دقيقة من صباح اليوم وقع انفجار، تَسَبّب في نشوب حريق في خزان للوقود في محطة توزيع المنتجات البترولية في شمال مدينة جدة؛ نتيجة اعتداء إرهابي بمقذوف".

وأوضح المصدر أن فِرَق الإطفاء تمكنت من إخماد الحريق، وأنه لم تحدث جراء هذا الاعتداء إصابات أو خسائر في الأرواح -ولله الحمد- كما أن إمدادات شركة أرامكو السعودية من الوقود لعملائها لم تتأثر.

وأكد المصدر أن السعودية تدين بشدة هذا الاعتداء الجبان، وتؤكد أن هذه الأعمال الإرهابية والتخريبية، التي تُرتكب ضد منشآت حيوية، ومنها ما حدث أخيرًا في جازان بالقرب من منصة التفريغ العائمة التابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية، وما سبقه من اعتداء إرهابي على المنشآت النفطية في بقيق وخريص؛ إنما تستهدف أمن واستقرار إمدادات الطاقة للعالم، وكذلك الاقتصاد العالمي.

وكرر المصدر تأكيد السعودية أهمية التصدي لمثل هذه الأعمال التخريبية والإرهابية، والجهات التي تقف خلفها.

أخبار قد تعجبك

No stories found.