ممطرتان قادمتان وسيول.. قراءة لـ"الحصيني" عن "هطولات الصيفية"

توقع استمرار الحالة وقسمها جزأين حضرت مناطق المملكة في الثاني
ممطرتان قادمتان وسيول.. قراءة لـ"الحصيني" عن "هطولات الصيفية"

قال الباحث في الطقس عضو لجنة "تسميات" المناخية عبدالعزيز الحصيني: إننا عشنا هذا الصيف مع حالتين جويتين، ومتوقع حالتان جويتان ممطرتان وسيول -إن شاء الله- وفقًا للنماذج العددية.

وأوضح "الحصيني" عبر حسابه على"تويتر" أن الحالة الأولى أثرت على عُمان بشكل مباشر ثم اليمن، وكان تأثيرها على جازان وعسير ضعيفًا، والثانية كان تأثيرها على عُمان والإمارات ثم قطر والبحرين ثم شرق المملكة ثم الوسطى مع جنوب غرب المملكة، ثم الغربية من المملكة.

وتابع: "الحالة الثانية كان تأثيرها على أجزاء من الشرقية، وكان التأثير الأكبر على جنوبها، بينما كان تأثيرها على منطقة الرياض متوسطًا بشكل عام مع وجود أماكن كانت قوية عليها مثل أشيقر وثادق وحوطة بني تميم، وأحدثت سيولًا بعضها كان قويًّا.

وأردف: "كانت هناك سيول هنا وهناك في عموم منطقة الرياض، وامتدّت الحالة الصيفية الثانية نواحي أجزاء متفرقة من القصيم، إضافة إلى جنوب حائل، وكانت في المجمل من خفيفة لمتوسطة، وشملت الحالة الثانية أيضًا بشكل عام على مناطق جازان ونجران وعسير والباحة ومكة والمدينة وتبوك".

وبيّن "الحصيني" أن "الحالة جيدة على مناطق نجران وجازان وعسير والباحة واليمن، وشاهدنا سيولًا طيبة لكن كانت في المجمل أقل من المتوقع؛ لأن توقعات النماذج العددية وضعت في توقعاتها كميات هائلة بحيث تشكل فيضانات محلية وكانت في المجمل أقل من الواقع، بينما كانت قوية على عُمان وشرق الإمارات".

واختتم: في "شرق الطائف كانت الحالة الثانية عليه قوية وأفضل من المتوقع؛ حيث شهد شرق الطائف سحبًا استوائية أحدثت سيولًا قوية، وفي المدينة النبوية كانت الحالة الثانية أفضل من المتوقع لله الحمد.

واختتم: "متوقع استمرار الحالة الصيفة، متوقع حالتان جويتان ممطرتان وسيول -إن شاء الله-وفقًا للنماذج العددية".

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org