"صحة جازان" تستحدث 5 وحدات عناية مركزة

"صحة جازان" تستحدث 5 وحدات عناية مركزة

تشمل العارضة والحرث والعيدابي وبني مالك

استحدثت وزارة الصحة ممثلةً في المديرية العامة للشؤون الصحية بجازان، خمس وحدات عناية مركزة جديدة في عدد من مستشفيات المنطقة؛ وذلك لإنهاء معاناة السكان بما فيها ثلاث محافظات جبلية.

وتشمل المستشفيات التي استُحدثت وحدات العناية بها كل من: الحرث، وبني مالك، والعيدابي، وضمد، والعارضة، وذلك بواقع 16 سريراً تحت إشراف مركز الطب الاتصالي.

وأوضحت "صحة جازان" أن مركز الطب الاتصالي التي دشنته الأسبوع الجاري يقوم بمتابعة الحالات الحرجة في هذه المستشفيات من خلال المعاينة والتشخيص وتقديم الاستشارة الطبية، وتقديم خطة علاجية لهم عن طريق منظومة إلكترونية صوتية ومرئية ومعلوماتية، وذلك عبر ربط هذه المنظومة بالمرافق الصحية من خلال أنظمة الرعاية الصحية عن بُعد (الطب الاتصالي) والتي من شأنها تعزيز وتسهيل تقديم الرعاية الصحية لهم.

وقال مدير عام "صحة جازان" عبدالرحمن الحربي: إن الطب الاتصالي الذي أطلقته "صحة جازان" اليوم، يسهم في تقديم خدمات الرعاية الصحية للمرضى خلال جائحة كورونا.

وأضاف "الحربي" أن البرنامج يسعى إلى تقديم خدمات رعاية صحية للمريض بجودة عالية متوائمة مع نموذج الرعاية الصحي الجديد، وتجنب الممارسات الخاطئة أثناء تقديم الرعاية الصحية عن طريق الطب الاتصالي، التي قد تؤثر على خصوصية المريض أو التشخيص الصحيح.

وأوضح "الحربي" أن المشروع ينفذ على مراحل لخدمة الطب الاتصالي والمرتبطة بشكل مباشر مع المستشفيات كافة، إضافة إلى ربطها بوحدتين فرعيتين بمستشفى الملك فهد المركزي لمتابعة الحالات الإسعافية الحرجة من تخصصات العناية المركزة والسكتات الدماغية والتخصصات الدقيقة، والوحدة الفرعية الثانية بمستشفى الأمير محمد بن ناصر لمتابعة حالات القلب الطارئة، وربطها مباشرة مع وحدة القسطرة القلبية وفريق رعاية القلب المتخصص، ومتابعة المستشفيات والوحدات من قبل فريق متخصص على مدار الساعة بمقر المركز الرئيس للطب الاتصالي.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org