بالإخلاء الجوي.. مجمع الملك عبدالله الطبي بجدة يستقبل حالتين حرجتين لحاجّين

تنويمهما بقسم العناية المركزة تحت الملاحظة الفائقة والمتابعة لحين استقرارهما
بالإخلاء الجوي.. مجمع الملك عبدالله الطبي بجدة يستقبل حالتين حرجتين لحاجّين

تمكن مجمع الملك عبدالله الطبي، عضو تجمع جدة الصحي الثاني، من إنقاذ حالتين حرجتين، لحاجة مصرية في العقد السادس من العمر وحاجٍ تونسي في العقد الرابع من العمر، بتحويل طبي من مستشفيات المشاعر المقدسة عبر الإخلاء الطبي الجوي.

وأوضح رئيس قسم العناية المركزة واستشاري العناية الحرجة للكبار والطب الباطني الدكتور مهدي عثمان، أنه تم استقبال الحالة الأولى بالإخلاء الجوي من مستشفى جبل الرحمة لحاجة مصرية تبلغ من العمر ٦٢ عاماً، فيما تم استقبال الحالة الثانية بالإخلاء الجوي من مستشفى الطوارئ منى، وهي تعود لحاج تونسي يبلغ من العمر ٤٨ عاماً، كلتا الحالتين أصيبتا بالتهاب رئوي حاد أثناء أداء مناسك الحج لهذا العام ١٤٤٥هـ، مما أدى إلى فشل في الجهاز التنفسي، ومن ثم احتياجهما إلى جهاز دعم الحياة بالأكسجة الغشائية خارج الجسم، وتنويمهما بقسم العناية المركزة تحت الملاحظة الطبية الفائقة والمتابعة الحثيثة، لحين استقرارهما وتماثلهما للشفاء.

وأشار الدكتور مهدي عثمان، إلى أن الجهاز يعمل، كرئة خارجية أو قلب صناعي يساعد على تروية الأعضاء حتى تتم مرحلة العلاج الكامل من خلال تركيب قسطرة دموية في الأوردة المركزية، سواءً في أوعية العنق أو الفخذ، ومن ثم نقل الدم خارج الجسم للجهاز عبر أنابيب ومده بالأكسجين وتخليصه من ثاني أكسيد الكربون وإرجاعه للجسم.

الجدير بالذكر أن قسم العناية المركزة بمجمع الملك عبدالله الطبي بجدة يحظى بوجود أحدث الأجهزة الطبية والتقنيات الحديثة وطاقم طبي وتمريضي ذي مؤهلات عالية ومدربة على استعمال جهاز دعم الحياة بالأكسجة الغشائية خارج الجسم وكيفية تركيب الجهاز على المريض، وآلية متابعة المرضى في العناية المركزة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org