"آل عاتي": تفقد مناطق المملكة والالتقاء بالمواطنين باتت من أهم أولويات ولي العهد

قال تعكس التلاحم الحقيقي وحرصه لتقديم الدعم لمشاريع التنمية التي عمت أرجاء الوطن
مبارك آل عاتي
مبارك آل عاتي

تسهم الزيارات التي ينفذها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، لمناطق المملكة في تعزيز الترابط بين القيادة الرشيدة والمواطنين، وتبرز مدى اهتمام القيادة برعاية شعبها من خلال زيارة كافة المناطق، وتفقد أوضاعهم والاستماع إليهم بشكل مباشر.

وفي هذا الإطار، أكد المحلل السياسي مبارك آل عاتي لـ"سبق" أن زيارة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود التفقدية للمنطقة الشرقية ولقاء أبنائه وإخوانه أبناء المنطقة تؤصل لمبدأ سارت عليه قيادة البلاد منذ تأسيسها وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين.

وأضاف أن مبدأ ونهج تفقد مناطق ومحافظات المملكة والالتقاء بالمواطنين والاستماع إليهم جعله سموه من أهم أولوياته، وهذه الزيارة تؤصل لمبدأ التلاحم الحقيقي بين القيادة والشعب، وتعكس مدى الحرص الذي يوليه سموه للإشراف المباشر وتقديم الدعم المتواصل لمشاريع البنى التحتية والمشاريع العملاقة ومشاريع التنمية التي عمت وشملت أرجاء الوطن وقد بدأت خيراتها تغذي وتنمي البلاد تلك المشاريع الصناعية والمدنية والتنموية التي تعتبر القاعدة الحقيقية لبناء المجتمع المتحضر.

وختم بقوله: "زيارة سمو ولي العهد للمنطقة الشرقية تؤكد عناية سموه حفظه الله في تعزيز الفرص التنافسية للمنطقة، عبر مشروعاتٍ طموحة تتكامل فيها كافة الجهات لتحويل المنطقة الشرقية إلى وجهة سياحية رائدة في الخليج العربي، مستفيدة تلك المشروعات من موقعها الجغرافي المتميز والإستراتيجي، ومقوماتها الفريدة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org