بحضور عددٍ من الطلاب والطالبات.. جامعة الملك خالد تطلق منصة جوائز التميز

في نسختها التاسعة المطورة والتي تتواكب مع تدشين استراتيجية الجامعة 2030
بحضور عددٍ من الطلاب والطالبات.. جامعة الملك خالد تطلق منصة جوائز التميز

دشّن رئيس جامعة الملك خالد المكلف الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم، اليوم الاثنين، المنصة الإلكترونية الخاصة بجوائز جامعة الملك خالد للتميز في نسختها التاسعة المطورة، والتي تتواكب مع تدشين استراتيجية الجامعة 2030 المتوائمة مع استراتيجية تطوير منطقة عسير، وذلك بالمدينة الجامعية بالفرعاء، بحضور عددٍ من وكلاء الجامعة ومنسوبيها وطلابها.

وخلال التدشين أوضح رئيس جامعة الملك خالد المكلف الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم أهمية هذه المنصة والنسخة من الجوائز لتعدد مجالاتها، وارتباطها مع مستهدفات استراتيجية الجامعة 2030، والاستراتيجيات والخطط الوطنية، آملاً أن تعمل جوائز الجامعة للتميز على تحفيز مجتمع الجامعة وجهاتها لتحقيق الإبداع والابتكار والتميز في الأداء والارتقاء بمستوى العمل الأكاديمي والبحثي والإداري والمجتمعي، منوهًا بأهمية تعزيز مشاركة طلاب وطالبات الجامعة في المجالات المحددة.

وقدم ابن دعجم شكره للفريق القائم على بناء المنصة والنسخة المطورة من الجوائز في دورتها التاسعة، من عمادة التطوير والجودة وعمادة الخدمات الإلكترونية والمكتب التنفيذي ومختلف الجهات بالجامعة التي عملت في هذا الاتجاه، كما شدد ابن دعجم على أهمية أن يصاحب هذا الإطلاق حملة إعلامية واتصالية للتعريف بالجوائز ومستهدفاتها وآليات المشاركة فيها ضمانًا لخلق جو تنافسي يعود أثره بالنفع على الجامعة، مشددًا أن إطلاق المنصة والنسخة التاسعة من الجوائز فرصة لاكتشاف مهارات وقدرات المجتمع الجامعي ككل في مجالات البحث والابتكار والتعليم والتعلم ومختلف المجالات، مضيفًا أنه يجب توظيف الجائزة لاكتشاف المتميزين والمبدعين من منسوبي وطلاب الجامعة والإفادة من قدراتهم ومهاراتهم.

من جهة أخرى؛ أوضح عميد عمادة التطوير والجودة الأستاذ الدكتور سالم بن أحمد القرني أن تدشين المنصة الإلكترونية يشكل تطورًا وإضافة مميزة في مسيرة الجائزة، مشيرًا إلى أن الجوائز تهدف إلى تحسين مخرجات التعليم والتعلم بما يلائم متطلبات سوق العمل والتنمية المستدامة، وتعزيز البحث والابتكار لتلبية الاحتياجات المجتمعية والاقتصادية، وتعزيز المسؤولية المجتمعية والعمل التطوعي.

وكذلك تحسين جودة الحياة الجامعية، وتنويع وتنمية مصادر الإيرادات واستدامتها، وتحفيز مجتمع الجامعة وجهاتها على التميز في المجالات الأكاديمية والبحثية والخدمة المجتمعية والعمل التطوعي، وتعزيز التنافسية وجودة الأداء لتحقيق التميز المؤسسي، وأيضًا ابتكار وتبني مبادرات تُسهم في رفع جودة الحياة الجامعية وتحقيق كفاءة الإنفاق والتشغيل والتميز المؤسسي، وتكريم المتميزين والمبدعين والمبتكرين من مجتمع الجامعة، مشيرًا إلى أن الجامعة ستبدأ في استقبال المشاركات في مختلف فروع الجائزة بنسختها التاسعة عبر المنصة الإلكترونية في 14 صفر من العام القادم 1446هـ وحتى 30 ربيع الأول.

يُذكر أن الجامعة تستقبل المشاركات في جوائز التميز في دورتها التاسعة عبر المنصة الإلكترونية للجائزة https://awards.kku.edu.sa وتضم ستة مجالات، يمثل المجال الأول التعليم والتعلم، والمجال الثاني البحث العلمي والابتكار، والمجال الثالث الخدمة المجتمعية، ويتمحور المجال الرابع حول الحياة الجامعية، والمجال الخامس حول التميز المؤسسي، بينما يأتي المجال السادس عن تنمية الإيرادات واستدامتها.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org