محافظ القنفذة يشارك أبناءه الطلاب فرحة العودة لمدارسهم

أولياء أمور يشيدون لـ"سبق" بعودة رياض الأطفال والابتدائية
محافظ القنفذة يشارك أبناءه الطلاب فرحة العودة لمدارسهم

عاد طلاب المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال بتعليم محافظة القنفذة، اليوم، إلى مقاعد الدراسة الحضورية.

وقد استقبلتهم مدارسهم صباح اليوم بالورود والهدايا والألعاب الترفيهية، في أول يوم عودة لهم، بعد قرار وزارة التعليم بعودة الدراسة الحضورية لطلاب المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال.

وشارك محافظ القنفذة محمد بن عبد العزيز القباع، اليوم، طلاب المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال فرحة العودة إلى مدارسهم بزيارة مدرسة زيد بن ثابت بـتعليم القنفذة،⁩ بحضور مدير التعليم الدكتور محمد إبراهيم الزاحمي.

ووقف مدير تعليم القنفذة الدكتور محمد بن إبراهيم الزاحمي، خلال جولات متعددة له منذ وقت مبكر، على جاهزية المدارس وتنفيذها باقة من برامج التهيئة الإرشادية التي بدأت من خلال منصتي "مدرستي" و"روضتي".

إلى جانب البرامج المشوقة للتكيف مع الدراسة الحضورية والتعريف بمرافق المدرسة والفصول الدراسية وسط إجراءات احترازية للحفاظ سلامتهم.

واستقبلت صباح اليوم أكثر من 390 مدرسة بالقنفذة وتوابعها أكثر من 37 ألف طالب وطالبة في المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال حضوريًّا، بعد أن أكملت استعداداتها بالقنفذة مبكرًا.

وأكدت الإدارة أنها قامت اليوم بتنفيذ خطتها المسبقة لزيارة جميع المدارس من قبل القيادات التعليمية والإشرافية لتقديم الدعم للمدارس وإداراتها والاطمئنان على سير البداية لاستمرار الرحلة التعليمية للمرحلة الابتدائية ورياض الأطفال.

كما نفذ مدير تعليم مكتب تعليم القوز جنوب محافظة القنفذة الدكتور حسين الحسن الناشري، جولة ميدانية تفقدية لمتابعة سير العملية التعليمية.

وزار عددًا من المدارس وقف خلالها على انتظام الطلاب في المدارس ومتابعة أداء تقديم الدروس لهم في فصولهم؛ حيث بدأ جولته التفقدية بزيارة لمدرسة الملك عبد العزيز الابتدائية، للتأكد من العودة الآمنة الحضورية والاطمئنان على تطبيق الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الصحية.

تلاها جولة أخرى لمدرسة أبي موسى الأشعري الابتدائية والمتوسطة لتحفيظ القرآن الكريم بالقوز.

وشاهد "الناشري" انتظام طلاب المدرسة بالدوام الحضوري في الفصل الدراسي الثاني، الذي انطلق في أولى محطات العام الدراسي 1443/1442هـ، وبحضور المشرف التربوي بالمكتب موسى العامري، ومدير المدرسة محمد هادي الخالدي، وسط إجراءات احترازية وبروتوكولات صحية متنوعة.

حيث وضعت إدارة المدرسة خطط عمل مكثفة لاستقبال الطلاب وأولياء أمورهم وسط فقرات احتفالية متنوعة، وحفاوة بالغة حسب خطة العودة المعتمدة.

في وقت حرصت إدارة المدرسة، من خلال فرق العمل التي شكلها مدير المدرسة محمد هادي الخالدي، لمباشرة الدوام المدرسي الحضوري لطلاب المرحلة الابتدائية؛ على تطبيق إجراءات العودة الآمنة، وقياس درجات الحرارة وترتيب دخولهم وفق تنظيمات معينة تحقق التباعد الاجتماعي المنصوص عليه.

وتابع قائد الفريق الذي كونه مدير المدرسة والموجه الطلابي بالمدرسة أحمد محمد الدعيس، مع فريقه؛ تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي داخل الفصول، وأثناء الاستراحتين المقررتين، وعند استخدام المرافق، ومدى التزام الطلبة بالإجراءات من ارتداء الكمامات خلال اليوم الدراسي وتوفير أدوات التعقيم، وغيرها من الإجراءات الاحترازية الأخرى.

من جهته قال مدير مدرسة أبي موسى الأشعري لتحفيظ القرآن الكريم، محمد الخالدي: إن المدرسة خصصت بوابات دخول وخروج للطلاب، مع الالتزام بمسافات الأمان بينهم.

وأشار "الخالدي" إلى أن كل التدابير والإجراءات التي تنفذها المدرسة خلال هذه الأيام من أجل مصلحة الأبناء وإعادة النشاط للدراسة، وما هي إلا منظومة متكاملة الأركان نستطيع من خلالها أن ننجز ونحقق آمالنا وأهدافنا وطموحاتنا، لانطلاقة جديدة توفر الأمن والسلامة لأبنائنا الطلاب والكادر التربوي.

وأضاف "الخالدي" أنه لمس فرحة الطلاب بالعودة إلى الدراسة الواقعية.

ولفت إلى رؤيته اللهفة والشوق لطلاب المدرسة بمناسبة العودة مجدداً لمقاعد الدراسة بعد انقطاع دام نحو عامين، وهي المدة التي فرضتها جائحة كورونا "كوفيد - 19" عليهم الدراسة "عن بُعد".

وأفاد بأنه أعد خطة مع فريق عمله استعدادًا لاستقبال الجزء المتبقي من الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي، لتأمين عودة الطلاب إلى مقاعد الدراسة في إطار تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، واتخاذ التدابير لضمان سلامة الطلبة والكوادر التربوية.

وأكد "الخالدي" أن مدرسته أعلنت لأولياء الأمور من وقت مبكّر جاهزيتها لاستقبال الطلاب مع أول يوم دراسي، مع الالتزام بكل الإجراءات الاحترازية.

ولفت إلى أن جميع المعلمين في المدرسة والهيئة الإدارية حاصلون على التطعيم، بل تم أخذ الجرعة التنشيطية الثالثة "المعززة" لمعظم المعلمين والهيئة الإدارية، وتمت تهيئة مرافق المدرسة بما يتلاءم مع المتطلبات التي أقرتها الوزارة.

من جانبهم أشاد عدد من أولياء الأمور بالقنفذة بعودة أبنائهم للمدرسة بدلاً من التعليم عن بعد، مؤكدين لـ"سبق" التزام المدارس بأعلى المعايير في تطبيق الإجراءات الاحترازية، والتدابير الوقائية حفاظاً على صحة وسلامة الطلاب والطالبات والكوادر التعليمية.

يذكر أن محافظ ⁧‫القنفذة⁩ محمد بن عبد العزيز القباع، التقى منذ وقت سابق مدير تعليم القنفذة، واطلع على تقرير جاهزية إدارة التعليم للعودة الحضورية للمدارس لطلاب وطالبات المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال.

يذكر أن مدارس تعليم القنفذة أظهرت اليوم مستويات امتثالٍ عالية، عند استقبال طلابها وطالباتها بالمرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال.

أخبار قد تعجبك

No stories found.