"تعليم الرياض" يُكَرّم المدارس الفائزة بمسابقة "المترجم الصغير2"

لتعليم الأطفال العاديين لغة الإشارة للتواصل مع أقرانهم من الصم
"تعليم الرياض" يُكَرّم المدارس الفائزة بمسابقة "المترجم الصغير2"

كرّم مساعد مدير عام التعليم للشؤون التعليمية في منطقة الرياض عبدالله بن سعد الغنام، المدارس الفائزة بمسابقة "المترجم الصغير" في نسختها الثانية.

وتم التكريم خلال الحفل الذي نظّمته إدارة التربية الخاصة بمسرح قاعة الشيخ محمد الخضير الثقافية بمدارس التربية النموذجية، بحضور مدير إدارة التربية الخاصة عبدالرحيم آل الشيخ، وبمشاركة وكيل وزارة الشؤون الإسلامية سابقًا الشيخ عبدالرحمن الغنام، والمدير التنفيذي للمؤسسة الدعوية للصم فيصل التميمي.

وأوضح مدير إدارة التربية الخاصة عبدالرحيم آل الشيخ، أن المسابقة التي نظّمتها إدارة التربية الخاصة بالتعاون مع المؤسسة الدعوية للصم لطلاب المرحلة الابتدائية في المدارس الحكومية والأهلية، تسعى إلى تمكين الأطفال العاديين من معرفة لغة الإشارة؛ بهدف زيادة التواصل وتقوية علاقاتهم مع زملائهم من ذوي الإعاقة السمعية في المدرسة أو خارجها، وتحسين اتجاهاتهم نحو ذوي الإعاقة السمعية، بالإضافة إلى تعزيز الثقة في أنفسهم، من خلال تطبيق "الحروف التعليمية للصم"، وهو تطبيق تفاعلي تعليمي يتوافق مع المنهج المدرسي بوزارة التعليم.

في بداية الحفل شاهد الحضور عرضًا مرئيًّا عن المسابقة ومشاركات المدارس، تلا ذلك مشاركة لعدد من طلاب معهد الأمل الابتدائي للصم بشرق الرياض في تطبيق عملي لتلاوة القرآن بإشراف المعلم عصام الفريح، ثم تم تكريم المدارس الفائزة والمشاركة في المسابقة من قِبَل راعي الحفل عبدالله الغنام؛ حيث فازت ابتدائية عبدالله بن رواحة بالمركز الأول؛ فيما حازت ابتدائية معن بن عدي المركزَ الثاني، وجاءت ابتدائية "آفاق البديعة الأهلية" في المركز الثالث.

وكرّم "الغنام" مشرف المسابقة عائض السبيعي من مدرسة حفص الابتدائية والجهات واللجان المشاركة في مسابقة المترجم الصغير.

وعلى هامش الحفل، تم تكريم الجهات المشاركة في مشروع تقديم الخدمات التعليمية للطلاب المقيمين في مراكز الأورام والمستشفيات من تعليم منطقة الرياض، وهي إدارة التربية الخاصة، وإدارة الاختبارات والقبول، ومكتب التعليم بالغرب، ومكتب التعليم بالسويدي، ومتوسطة واثلة بن الخطاب، وابتدائية عبدالرحمن بن سعدي؛ وذلك نظير جهودها ومتابعتها للخدمات التعليمية المقدمة للطلاب المنومين في مراكز الأورام والمستشفيات.

وفي ختام الحفل، أُخِذت اللقطات التذكارية مع راعي الحفل والحضور على مسرح قاعة الشيخ محمد الخضير الثقافية بمدارس التربية النموذجية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.