بالصور.. طلاب المنح بجامعة الإمام يزورون معرض المصحف الشريف في مقر الإسلامية بالرياض

رفعوا الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده على عنايتهما بالمسلمين
بالصور.. طلاب المنح بجامعة الإمام يزورون معرض المصحف الشريف في مقر الإسلامية بالرياض

قام عدد من طلاب المنح الدراسية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية من جنسيات مختلفة، اليوم الخميس، بزيارة معرض المصحف الشريف الذي تجري فعالياته هذه الأيام بمقر وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالعاصمة الرياض، وبعد أن تجولوا في أجنحة المعرض وأركانه، واستلموا الهدايا المخصصة للزوار.

وعقب زيارتهم تحدث بداية عبدالله أمين من جمهورية الكاميرون طالب بالمعهد العالي للقضاء، عن سعادته بزيارة المعرض، وبما رآه وسمعه من المعلومات المقدمة عن المصحف الشريف ومراحل طباعته، وقال "لا يسعني إلا أن أتوجه بالشكر الجزيل لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وإلى سمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان ـ حفظهما الله تعالى ـ على ما يبذلونه من هذه الجهود الجبارة؛ فقد عرفنا من خلال المعرض أن حجم إنتاج المجمع منذ نشأته وحتى هذا اليوم وصل إلى 345 مليون نسخة من القرآن الكريم، بمتوسط سنوي يبلغ عشرين مليون نسخة توزع على المسلمين في جميع أنحاء العالم.

وأضاف: وبلا شك هذا عدد كبير وعمل جليل، أسأل الله أن يجعله في ميزان حسنات خادم الحرمين وسمو ولي عهده، وكل من عمل على طباعة المصحف الشريف وساعد وأعان في ذلك، مختتمًا تصريحه بتقديم الشكر لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد وعلى رأسها الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ على إقامة المعرض، وعلى هذه الهدية العظيمة القرآن الكريم.

من جانبه أكد محمد فخر الرازي من جمهورية إندونيسيا الإسلامية، طالب متخرج من الجامعة، أن فائدة المعرض ملموسة وكبيرة جدًا؛ إذ من المهم أن يعرف المسلم كيفية طباعة مصحف مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، الذي يوزع في المملكة وفي كل دول العالم، والجهد العظيم الذي يبذل في ذلك.

وأردف "الرازي" يقول: وكنا نقرأ في الكتب عن طباعة المصحف ومراحلها، ولكن ما شاهدناه وسمعناه في المعرض أكسبنا فهمًا ومعلومات أدق وأوسع. مضيفًا: نشكر المملكة العربية السعودية وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، على العناية بكتاب الله الكريم، وكذلك العناية الفائقة بتفسيره وترجمة التفسير إلى عدد كبير من اللغات؛ خدمةً للإسلام والمسلمين؛ فجزاهم الله خيرًا.

الجدير بالذكر، ونظرًا للإقبال الكبير على المعرض؛ فإنه صدر توجيه وزير الشؤون الإسلامية بتمديد المعرض إلى يوم السبت السادس والعشرين من شهر جمادى الآخرة الجاري، ويستقبل زواره من الجنسين كل يوم من الساعة الرابعة والنصف عصرًا وحتى العاشرة والنصف مساءً.

أخبار قد تعجبك

No stories found.