"المسند": هذا هو السبب في أن أمطار الشتاء لا يصاحبها برق أو رعد أحيانًا

الأجواء الباردة مثل المربعانية تتميز بالأمطار الديمية والقطرات ناعمة السقوط
"المسند": هذا هو السبب في أن أمطار الشتاء لا يصاحبها برق أو رعد أحيانًا

كشف أستاذ المناخ بجامعة القصيم "سابقاً"، نائب رئيس جمعية الطقس والمناخ السعودية، الدكتور عبدالله المسند عن سبب كون الأمطار أحياناً خاصة في الشتاء تهطل دون برق أو رعد.

وقال "المسند": الرعد يحدث نتيجة لحدوث البرق، ويحدث البرق نتيجة لحركة شاقولية، ونشاط في الرياح الحملانية (رياح الرفع)، وتتولد الأخيرة عندما تكون الأجواء حارة أو دافئة على الأقل، حيث يرتفع الهواء الساخن الرطب إلى أعلى فتتشكل السحب.

وأضاف: ثم تبدأ قطرات المطر بالهطول،ولكن الرياح الرافعة تمنعها؛ فترفعها مجدداً إلى أعلى فيحدث التصادم بين مليارات القطرات المائية والجليدية، الأمر الذي يولد شحنات كهربائية في جرم السحابة فيحدث التفريغ عبر البرق عندها يُسمع الرعد.

وأردف "المسند": تتميز قطرات الأجواء الحارة بأنها كبيرة، وكثيفة، وقصيرة العمر، كما في فصلي الربيع والخريف أو المرتفعات الجبلية.

واختتم بالقول: باختصار، فإن الأجواء الباردة كما المربعانية لا تحمل معها عادة برقاً ولا رعداً بل أمطاراً ديمية وقطرات ناعمة السقوط، بخلاف الأجواء الحارة، حيث يصاحبها برق ورعد وصواعق، ورياح صاعدة وهابطة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org