أمين منطقة الرياض يعلن إطلاق برنامج الامتثال البلدي "مُثل"

بهدف تحسين العملية الرقابية وتعزيز الوعي في نحو 250 ألف منشأة
الأمير الدكتور فيصل بن عبد العزيز بن عياف أمين منطقة الرياض
الأمير الدكتور فيصل بن عبد العزيز بن عياف أمين منطقة الرياض

أعلن الأمير الدكتور فيصل بن عبدالعزيز بن عياف أمين منطقة الرياض عن إطلاق برنامج "الامتثال البلدي (مُثل )"، وهو نموذج نوعي وجديد لتنفيذ أعمال التفتيش والرقابة.

ويهدف إلى تعزيز ثقافة الامتثال وزيادة مستوى الوعي بالأنظمة والقوانين التنظيمية في المؤسسات والمنشآت المستهدفة، بالإضافة إلى تحسين جودة الخدمات المقدمة، وتطبيق أفضل المعايير المهنية في مجال الرقابة والتفتيش على المؤسسات والمنشآت الصحية والتجارية في مدينة الرياض، وذلك بالاعتماد على أحدث التقنيات الرقمية.

وأكد أمين منطقة الرياض أنَّ تطبيق البرنامج يأتي في إطار حرص الأمانة على تعزيز بيئة الأعمال، ودعم وتمكين القطاع الخاص، وترسيخ ثقافة الامتثال ورفع الوعي بالأنظمة والقوانين، وذلك من خلال بناء شراكاتٍ فعالة وإشراك المستفيدين لبناء بيئةٍ حيوية تساهم في رفع جودة العمليات الرقابية والخدمات المقدمة وتزيد رضا المستفيدين وتحقق التنمية المستدامة للمجتمع، تماشياً مع مبادرات التحول البلدي المنبثقة من رؤية السعودية 2030.

وقد عملت الأمانة خلال الفترة الماضية بشكلٍ تجريبي نموذجاً رقابياً محسناً يعزز من امتثال المنشآت التجارية، وذلك للتأكد من تطبيقه بشكلٍ موثوق.

وتسعى الأمانة لرفع كفاءة نشاطها في الأعمال الرقابية تماشياً مع رؤية السعودية 2030، ولا سيما من خلال مبادرات "التحول البلدي"، والتي تعمل على تعزيز الرقابة والشفافية، وتدعم النزاهة التجارية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org